‫‪| 1|1‬بسم اهلل الر‪ٛ‬تن الرحيم ‪| 2 |1‬ا‪ٟ‬تمد هلل رب العا‪١‬تُت ‪| 3|1‬الر‪ٛ‬تن الرحيم ‪| 4 |1‬مالك يوم الدين ‪| 5|1‬إياك نعبد وإياك نستعُت ‪| 6 |1‬اهدنا الصراط ا‪١‬تستقيم ‪ | 7|1‬صراط الذينأنعمت عليهم غَت ا‪١‬تغضوب عليهم وال الضالُت‬ ‫‪| 1 |2‬بسم اهلل الر‪ٛ‬تن الرحيم الم ‪| 2 |2‬ذلك الكتاب ال ريب ۛ فيه ۛ هدى للمتقُت ‪| 3|2‬الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصبلة و‪٦‬تا رزقناهم ينفقون ‪| 4| 2‬والذين يؤمنون ٔتا أنزلإليك وماأنزل من قبلك وباآلخرة هم يوقنون ‪| 5|2‬أولئك عىل هدى من ربهم ۖ وأولئك هم ا‪١‬تفلحون ‪| 6 |2‬إن الذين‬

‫كفروا سواء عليهم أأنذرهتم أم لم تنذرهم ال يؤمنون ‪| 7|2‬ختم اهلل عىل قلوبهم وعىل ‪ٝ‬تعهم ۖ وعىلأبصارهم غشاوة ۖ و‪٢‬تم عذاب عظيم ‪| 8 |2‬ومن الناس من يقول آمنا باهلل وباليوم اآلخر وما هم ٔتؤمنُت ‪| 9|2‬ٮتادعون اهلل والذين آمنوا وما ٮتدعون إالأنفسهم وما يشعرون ‪| 11|2‬يف قلوبهم مرض‬

‫فزادهم اهلل مرضا ۖ و‪٢‬تم عذاب أليم ٔتا كانوا يكذبون ‪| 11|2‬وإذا قيل ‪٢‬تم ال تفسدوا يف األرض قالوا إ‪٪‬تا ‪٨‬تن مصلحون ‪| 12 |2‬أال إهنم هم ا‪١‬تفسدون ولكن ال يشعرون ‪| 13|2‬وإذا قيل ‪٢‬تم آمنوا كما آمن الناس قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء ۗ أال إهنم هم السفهاء ولكن ال يعلمون ‪| 14 |2‬وإذا لقوا‬

‫الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إىل شياطؼنهم قالواإنا معكم إ‪٪‬تا ‪٨‬تن مستهزئون ‪| 15|2‬اهلل يستهزئ بهم وٯتدهم يف طغياهنم يعمهون ‪| 16 |2‬أولئك الذين اشًتوا الضبللة با‪٢‬تدى فما رْتت ٕتارهتم وما كانوا مهتدين ‪| 17|2‬مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلماأضاءت ما حوله ذهب اهلل بنورهم‬ ‫وتركهم يف ظلمات ال يبصرون ‪ | 18 |2‬صم بكم عمي فهم ال يرجعون ‪| 19 | 2‬أو كصيب من السماء فيه ظلمات ورعد وبرق ‪٬‬تعلونأصابعهم يف آذاهنم من الصواعق حذر ا‪١‬توت ۚ واهلل ‪٤‬تيط بالكافرين ‪|21|2‬يكاد الربق ٮتطف أبصارهم ۖ كلما أضاء ‪٢‬تم مشوا فيه وإذا أظلم عليهم قاموا ۚ ولو شاء اهلل‬ ‫لذهب بسمعهم وأبصارهم ۚ إن اهلل عىل كل شيء قدير ‪|21|2‬ياأيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون ‪|22 |2‬الذي جعل لكم األرض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم ۖ فبل ٕتعلوا هلل أندادا وأنتم تعلمو ن ‪| 23|2‬وإن كنتم‬

‫يف ريب ‪٦‬تا نزلنا عىل عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون اهلل إن كنتم صادقُت ‪|24|2‬فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار اليت وقودها الناس وا‪ٟ‬تجارة ۖ أعدت للكافرين ‪|25|2‬وبشر الذين آمنوا وعملوا الصا‪ٟ‬تات أن ‪٢‬تم جنات ٕتري من ٖتته ا األهنار ۖ كلما رزقوا منها من ‪ٙ‬ترة رزقا ۙ‬ ‫قالوا هذا الذي رزقنا من قبل ۖ وأتوا به متشابها ۖ و‪٢‬تم فيهاأزواج مطهرة ۖ وهم فيها خالدون ‪۞| 26 |2‬إن اهلل ال يستحييأن يضرب مثبل ما بعوضة فما فوقها ۚ فأما الذين آمنوا فيعلمونأنه ا‪ٟ‬تق من ربهم ۖ وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد اهلل بهذا مثبل ۘ يضل به كثَتا ويهدي به كثَتا ۚ وما يضل به‬

‫إال الفاسقُت ‪| 27|2‬الذين ينقضون عهد اهلل من بعد مؼثاقه ويقطعون ما أمر اهلل به أن يوصل ويفسدون يف األرض ۚ أولئك هم ا‪٠‬تاسرون ‪|28 |2‬كيف تكفرون باهلل وكنتم أمواتا فأحياكم ۖ ثم ٯتؼتكم ثم ٭تؼيكم ثمإليه ترجعون ‪| 29|2‬هو الذي خلق لكم ما يف األرض ‪ٚ‬تيعا ثم استوى إىل السماء‬ ‫فسواهن سبع ‪ٝ‬تاوات ۚ وهو بكل شيء عليم ‪| 31|2‬وإذ قال ربك للمبلئكة إين جاعل يف األرض خليفة ۖ قالوا إٔتعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء و‪٨‬تن نسبح ْتمدك ونقدس لك ۖ قال إين أعلم ما ال تعلمون ‪| 31|2‬وعلم آدم األ‪ٝ‬تاء كلها ثم عرضهم عىل ا‪١‬تبلئكة فقال أنؽئوين بأ‪ٝ‬تاء هؤالء إن‬ ‫كنتم صادقُت ‪|32 |2‬قالوا سبحانك العلم لنا إال ما علمؾنا ۖ إنكأنت العليم ا‪ٟ‬تكيم ‪ | 33|2‬قال يا آدمأنؽئهم بأ‪ٝ‬تائهم ۖ فلماأنبأهم بأ‪ٝ‬تائهم قالألم أقل لكم إين أعلم غيب ا لسماوات واألرض وأعلم ما تبدون وما كنتم تكتمون ‪| 34 |2‬وإذ قلنا للمبلئكة اسجدوا آلدم فسجدوا إال إبلؼس أىب‬

‫واستكرب وكان من الكافرين ‪| 35|2‬وقلنا يا آدم اسكنأنت وزوجك ا‪ٞ‬تنة وكبل منها رغدا حيث شػتما وال تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظا‪١‬تُت ‪|36 |2‬فأز‪٢‬تما الشيطان عنها فأخرجهما ‪٦‬تا كانا فيه ۖ وقلنا اهبطوا بعضكم لبعض عدو ۖ ولكم يف األرض مستقر ومتاع إىل حُت ‪| 37|2‬فتلىق آدم من ربه‬

‫كلمات فتاب عليه ۚ إنه هو التواب الرحيم ‪| 38 |2‬قلنا اهبطوا منها ‪ٚ‬تيعا ۖ فإما يأتؼنكم مٍت هدى فمن تبع هداي فبل خوف عليهم وال هم ٭تزنون ‪| 39|2‬والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب النار ۖ هم فيها خالدون ‪| 41|2‬يا بٍت إسرائيل اذكروا نعميت اليتأنعمت عليكم وأوفوا بعهدي أوف‬ ‫بعهدكم وإياي فارهبون ‪| 41|2‬وآمنوا ٔتا أنزلت مصدقا ‪١‬تا معكم وال تكونوا أول كافر به ۖ وال تشًتوا بآيايت ‪ٙ‬تنا قليبل وإياي فاتقون ‪| 42 |2‬وال تلؽسوا ا‪ٟ‬تق بالباطل وتكتموا ا‪ٟ‬تق وأنتم تعلمون ‪| 43 |2‬وأقيموا الصبلة وآتوا الزكاة واركعوا مع الراكعُت ‪ ۞| 44|2‬أتأمرون الناس بالرب وتنسون‬

‫أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب ۚ أفبل تعقلون ‪| 45|2‬واستعؼنوا بالصرب والصبلة ۚ وإهنا لكبَتة إال عىل ا‪٠‬تاشعُت ‪| 46 |2‬الذين يظنونأهنم مبلقو ربهم وأهنمإليه راجعون ‪|47 |2‬يا بٍت إسرائيل اذكروا نعميت اليتأنعمت عليكم وأين فضلتكم عىل العا‪١‬تُت ‪| 48 |2‬واتقوا يوما ال ٕتزي نفس عن نفس شؼئا وال‬ ‫يقبل منها شفاعة وال يؤخذ منها عدل وال هم ينصرون ‪| 49| 2‬وإذ ‪٧‬تؼناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذْتون أبناءكم ويستحيون نساءكم ۚ ويف ذلكم ببلء من ربكم عظيم ‪| 51|2‬وإذ فرقنا بكم البحر فأ‪٧‬تؼناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون ‪| 51|2‬وإذ واعدنا موىس أربعُت ليلة ثم‬

‫اٗتذتم العجل من بعده وأنتم ظا‪١‬تون ‪|52 |2‬ثم عفونا عنكم من بعد ذلك لعلكم تشكرون ‪| 53|2‬وإذ آتؼنا موىس الكتاب والفرقان لعلكم هتتدون ‪| 54|2‬وإذ قال موىس لقومه يا قوم إنكم ظلمتم أنفسكم باٗتاذكم العجل فتوبوا إىل بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خَت لكم عند بارئكم فتاب‬ ‫عليكم ۚ إنه هو التواب الرحيم ‪| 55|2‬وإذ قلتم يا موىس لن نؤمن لك حىت نرى اهلل جهرة فأخذتكم الصاعقة وأنتم تنظرون ‪|56 |2‬ثم بعؿناكم من بعد موتكم لعلكم تشكرون ‪| 57|2‬وظللناعليكم الغمام وأنزلنا عليكم ا‪١‬تن والسلوى ۖ كلوا من طؼبات ما رزقناكم ۖ وما ظلمونا ولكن كانواأنفسهم‬ ‫يظلمون ‪| 58 |2‬وإذ قلنا ادخلوا هذه القرية فكلوا منها حيث شػتم رغدا وادخلوا الباب سجدا وقولوا حطة نغفر لكم خطاياكم ۚ وسزنيد ا‪١‬تحسنُت ‪| 59|2‬فبدل الذين ظلموا قوال غَت الذي قيل ‪٢‬تم فأنزلنا عىل الذين ظلموا رجزا من السماء ٔتا كانوا يفسقون ‪ ۞| 61 |2‬وإذ اسؾسىق موىس لقومه فقلنا‬

‫اضرب بعصاك ا‪ٟ‬تجر ۖ فانفجرت منه اثنتا عشرة عؼنا ۖ قد علم كل أناس مشربه م ۖ كلوا واشربوا من رزق اهلل وال تعثوا يف األرض مفسدين ‪| 61|2‬وإذ قلتم يا موىس لن نصرب عىل طعام واحد فادع لنا ربك ٮترج لنا ‪٦‬تا تنبت األرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها ۖ قال أتسؾبدلون الذي هو أدىن‬ ‫بالذي هو خَت ۚ اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم ۗ وضربت عليهم الذلة وا‪١‬تسكنة وباءوا بغضب من اهلل ۗ ذلك بأهنم كانوا يكفرون بآيات اهلل ويقتلون النبيُت بغَت ا‪ٟ‬تق ۗ ذلك ٔتا عصوا وكانوا يعتدون ‪| 62 |2‬إن الذين آمنوا والذين هادوا والنصارى والصابئُت من آمن باهلل واليوم اآلخر وعمل صا‪ٟ‬تا‬ ‫فلهم أجرهم عند ربهم وال خوف عليهم وال هم ٭تزنون ‪| 63|2‬وإذ أخذنا مؼثاقكم ورفعنا فوقكم الطور خذوا ما آتؼناكم بقوة واذكروا ما فيه لعلكم تتقون ‪| 64|2‬ثم تولؼتم من بعد ذلك ۖ فلوال فضل اهلل عليكم ور‪ٛ‬تته لكنتم من ا‪٠‬تاسرين ‪| 65|2‬ولقدعلمتم الذين اعتدوا منكم يف السبت فقلنا‬

‫‪٢‬تم كونوا قردة خاسئُت ‪| 66 |2‬فجعلناها نكاال ‪١‬تا بُت يديها وما خلفها وموعظة للمتقُت ‪| 67|2‬وإذ قال موىس لقومه إن اهلل يأمركمأن تذْتوا بقرة ۖ قالوا أتتخذنا هزوا ۖ قال أعوذ باهللأنأكون من ا‪ٞ‬تاهلُت ‪|68 |2‬قالوا ادع لنا ربك يبُت لنا ما هي ۚ قالإنه يقول إهنا بقرة ال فارض وال بكر عوان بُت ذلك ۖ‬ ‫فافعلوا ما تؤمرون ‪| 69|2‬قالوا ادع لنا ربك يبُت لنا ما لوهنا ۚ قال إنه يقول إهنا بقرة صفراء فاقع لوهنا تسر الناظرين ‪| 71|2‬قالوا ادع لنا ربك يبُت لنا ما هي إن البقر تشابه علؼنا وإنا إن شاء اهلل ‪١‬تهتدون ‪| 71 |2‬قال إنه يقول إهنا بقرة ال ذلول تثَت األرض وال تسقي ا‪ٟ‬ترث مسلمة ال شية فيها ۚ قالوا اآلن‬ ‫جئت با‪ٟ‬تق ۚ فذْتوها وما كادوا يفعلون ‪| 72 |2‬وإذ قتلتم نفسا فادارأتم فيها ۖ واهلل ‪٥‬ترج ما كنتم تكتمون ‪| 73|2‬فقلنا اضربوه ببعضها ۚ كذلك ٭تيي اهلل ا‪١‬توىت ويريكم آياته لعلكم تعقلون ‪| 74|2‬ثم قست قلوبكم من بعد ذلك فهي كا‪ٟ‬تجارة أو أشد قسوة ۚ وإن من ا‪ٟ‬تجارة ‪١‬تا يتفجر منه األهنار ۚ وإن منها‬

‫‪١‬تا يشقق فيخرج منه ا‪١‬تاء ۚ وإن منها ‪١‬تا يهبط من خشية اهلل ۗ وما اهلل بغافل عما تعملون ‪۞| 75|2‬أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كبلم اهلل ثم ٭ترفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون ‪| 76 |2‬وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خبل بعضهم إىل بعض قالوا أٖتدثوهنم ٔتا فتح اهلل‬

‫عليكم ليحاجوكم به عند ربكم ۚ أفبل تعقلون ‪| 77|2‬أوال يعلمون أن اهلل يعلم ما يسرون وما يعلنون ‪| 78 |2‬ومنهم أميون ال يعلمون الكتاب إال أماين وإن هم إال يظنون ‪| 79|2‬فويل للذين يكؾبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند اهلل ليشًتوا به ‪ٙ‬تنا قليبل ۖ فويل ‪٢‬تم ‪٦‬تا كؾبت أيديهم‬ ‫وويل ‪٢‬تم ‪٦‬تا يكسبون ‪| 81|2‬وقالوا لن ٘تسنا النار إال أياما معدودة ۚ قلأٗتذتم عند اهلل عهدا فلن ٮتلف اهلل عهده ۖ أم تقولون عىل اهلل ما ال تعلمون ‪| 81|2‬بىل من كسب سؼئة وأحاطت به خطيػته فأولئكأصحاب النار ۖ هم فيها خالدون ‪| 82 |2‬والذين آمنوا وعملوا الصا‪ٟ‬تاتأولئكأصحاب ا‪ٞ‬تنة ۖ‬ ‫هم فيها خالدون ‪| 83|2‬وإذ أخذنا مؼثاق بٍت إسرائيل ال تعبدون إال اهلل وبالوالدينإحسانا وذي القرىب والؼتاىم وا‪١‬تساكُت وقولوا للناس حسنا وأقيموا الصبلة وآتوا الزكاة ثم تولؼتم إال قليبل منكم وأنتم معرضون ‪| 84|2‬وإذأخذنا مؼثاقكم ال تسفكون دماءكم وال ٗترجون أنفسكم مندياركم‬ ‫ثم أقررتم وأنتم تشهدون ‪|85|2‬ثمأنتم هؤالء تقتلون أنفسكم وٗترجون فريقا منكم من ديارهم تظاهرون عليهم باإلثم والعدوان وإن يأتوكم أسارى تفادوهم وهو ‪٤‬ترم عليكمإخراجهم ۚ أفتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض ۚ فما جزاء من يفعل ذلك منكم إال خزي يف ا‪ٟ‬تياة الدنيا ۖ‬

‫ويوم القيامة يردون إىل أشد العذاب ۗ وما اهلل بغافل عما تعملون ‪| 86 |2‬أولئك الذين اشًتوا ا‪ٟ‬تياة الدنيا باآلخرة ۖ فبل ٮتفف عنهم العذاب وال هم ينصرون ‪| 87|2‬ولقد آتؼنا موىس الكتاب وقفؼنا من بعده بالرسل ۖ وآتؼنا عؼىس ابن مريم البؼنات وأيدناه بروح القدس ۗ أفكلما جاءكم رسول ٔتا ال‬ ‫هتوىأنفسكم استكربتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون ‪| 88 |2‬وقالوا قلوبنا غلف ۚ بل لعنهم اهلل بكفرهم فقليبل ما يؤمنون ‪|89|2‬و‪١‬تا جاءهم كتاب من عند اهلل مصدق ‪١‬تا معهم وكانوا من قبل يستفتحون عىل الذين كفروا فلما جاءهم ما عرفوا كفروا به ۚ فلعنة اهلل عىل الكافرين ‪| 91|2‬بػسما اشًتوا‬ ‫به أنفسهمأن يكفروا ٔتا أنزل اهلل بغياأن يزنل اهلل من فضله عىل من يشاء من عباده ۖ فباءوا بغضب عىل غضب ۚ وللكافرين عذاب مهُت ‪| 91|2‬وإذا قيل ‪٢‬تم آمنوا ٔتاأنزل اهلل قالوا نؤمن ٔتاأنزل علؼنا ويكفرون ٔتا وراءه وهو ا‪ٟ‬تق مصدقا ‪١‬تا معهم ۗ قل فلم تقتلون أنؽياء ا هلل من قبلإن كنتم مؤمنُت‬ ‫‪ ۞| 92 |2‬ولقد جاءكم موىس بالبؼنات ثم اٗتذتم العجل من بعده وأنتم ظا‪١‬تون ‪| 93|2‬وإذ أخذنا مؼثاقكم ورفعنا فوقكم الطور خذوا ما آتؼناكم بقوة وا‪ٝ‬تعوا ۖ قالوا ‪ٝ‬تعنا وعصؼنا وأشربوا يف قلوبهم العجل بكفرهم ۚ قل بػ سما يأمركم به إٯتانكم إن كنتم مؤمنُت ‪| 94 |2‬قلإن كانت لكم الدار‬

‫اآلخرة عند اهلل خالصة من دون الناس فتمنوا ا‪١‬توت إن كنتم صادقُت ‪| 95|2‬ولن يتمنوه أبدا ٔتا قدمت أيديهم ۗ واهلل عليم بالظا‪١‬تُت ‪| 96 |2‬ولتجدهنم أحرص الناس عىل حياة ومن الذين أشركوا ۚ يود أحدهم لو يعمر ألف سنة وما هو ٔتزحزحه من العذاب أن يعمر ۗ واهلل بصَت ٔتا ي عملون ‪| 97|2‬قل‬ ‫من كان عدوا ‪ٞ‬تربيل فإنه نزله عىل قلبك بإذن اهلل مصدقا ‪١‬تا بُت يديه وهدى وبشرى للمؤمنُت ‪| 98 |2‬من كان عدوا هلل ومبلئكته ورسله وجربيل وميكال فإن اهلل عدو للكافرين ‪| 99|2‬ولقد أنزلنا إليك آيات بؼنات ۖ وما يكفر بها إال الفاسقون ‪| 111|2‬أوكلما عاهدوا عهدا نبذه فريق منهم ۚ بل‬ ‫أكثرهم ال يؤمنون ‪| 111|2‬و‪١‬تا جاءهم رسول من عند اهلل مصدق ‪١‬تا معهم نبذ فريق من الذين أوتوا الكتاب كتاب اهلل وراء ظهورهم كأهنم ال يعلمون ‪|112 |2‬واتبعوا ما تتلو الشياطُت عىل ملك سليمان ۖ وما كفر سليمان ولكن الشياطُت كفروا يعلمون الناس السحر وما أنزل عىل ا‪١‬تلكُت ببابل‬

‫هاروت وماروت ۚ وما يعلمان من أحد حىت يقوال إ‪٪‬تا ‪٨‬تن فؾنة فبل تكفر ۖ فؼتعلمون منهما ما يفرقون به بُت ا‪١‬ترء وزوجه ۚ وما هم بضارين به من أحد إال بإذن اهلل ۚ ويتعلمون ما يضرهم وال ينفعهم ۚ ولقد علموا ‪١‬تن اشًتاه ما له يف اآلخرة من خبلق ۚ ولبػس ما شروا به أنفسهم ۚ لو كانوا يعلمون‬ ‫‪| 113|2‬ولو أهنم آمنوا واتقوا ‪١‬تثوبة من عند اهلل خَت ۖ لو كانوا يعلمون ‪| 114|2‬ياأيها الذين آمنوا ال تقولوا راعنا وقولوا انظرنا وا‪ٝ‬تعوا ۗ وللكافرين عذابأليم ‪| 115|2‬ما يود الذين كفروا من أهل الكتاب وال ا‪١‬تشركُتأن يزنل عليكم من خَت من ربكم ۗ واهلل ٮتتص بر‪ٛ‬تته من يشاء ۚ واهلل ذو الفضل‬

‫العظيم ‪ ۞| 116 |2‬ما ننسخ من آية أو ننسها نأت ٓتَت منها أو مثلها ۗ ألم تعلمأن اهلل عىل كل شيء قدير ‪| 117|2‬ألم تعلم أن اهلل له ملك السماوات واألرض ۗ وما لكم من دون اهلل من ويل وال نصَت ‪| 118 |2‬أم تريدونأن تسألوا رسولكم كما سئل موىس من قبل ۗ ومن يؾبدل الكفر باإلٯتان فقد ضل‬ ‫سواء السؽيل ‪| 119 |2‬ود كثَت من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إٯتانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبُت ‪٢‬تم ا‪ٟ‬تق ۖ فاعفوا واصفحوا حىت يأيت اهلل بأمره ۗ إن اهلل عىل كل شيء قدير ‪| 111|2‬وأقيموا الصبلة وآتوا الزكاة ۚ وما تقدموا ألنفسكم من خَت ٕتدوه عند اهلل ۗ إن اهلل ٔتا تعملون‬ ‫بصَت ‪| 111|2‬وقالوا لن يدخل ا‪ٞ‬تنة إال من كان هودا أو نصارى ۗ تلك أمانيهم ۗ قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقُت ‪| 112 |2‬بىل من أسلم وجهه هلل وهو ‪٤‬تسن فله أجره عند ربه وال خوف عليهم وال هم ٭تز نون ‪| 113|2‬وقالت اليهود لؼست النصارى عىل شيء وقالت النصارى لؼست اليهود عىل شيء‬

‫وهم يتلون الكتاب ۗ كذلك قال الذين ال يعلمون مثل قو‪٢‬تم ۚ فاهلل ٭تكم بؼنهم يوم القيامة فيما كانوا فيه ٮتتلفون ‪| 114|2‬ومن أظلم ‪٦‬تن منع مساجد اهلل أن يذكر فيها ا‪ٝ‬ته وسىع يف خرابها ۚ أولئك ما كان ‪٢‬تم أن يدخلوها إال خائفُت ۚ ‪٢‬تم يف الدنيا خزي و‪٢‬تم يف اآلخرة عذاب عظيم ‪| 115|2‬وهلل‬ ‫ا‪١‬تشرق وا‪١‬تغرب ۚ فأينما تولوا فثم وجه اهلل ۚ إن اهلل واسععليم ‪| 116 |2‬وقالوا اٗتذ اهلل ولدا ۗ سبحانه ۖ بل له ما يف السماوات واألرض ۖ كل له قانتون ‪| 117|2‬بديع ا لسماوات واألرض ۖ وإذا قىض أمرا فإ‪٪‬تا يقول له كن فيكون ‪| 118 |2‬وقال الذين ال يعلمون لوال يكلمنا اهلل أو تأتؼنا آية ۗ كذلك قال الذين‬ ‫من قبلهم مثل قو‪٢‬تم ۘ تشابهت قلوبهم ۗ قد بؼنا اآليات لقوم يوقنون ‪| 119|2‬إناأرسلناك با‪ٟ‬تق بشَتا ونذيرا ۖ وال تسأل عنأصحاب ا‪ٞ‬تح يم ‪| 121|2‬ولن ترىض عنك اليهود وال النصارى حىت تؾبع ملتهم ۗ قل إن هدى اهلل هو ا‪٢‬تدى ۗ ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ۙ ما لك من اهلل من‬ ‫ويل وال نصَت ‪| 121|2‬الذين آتؼناهم الكتاب يتلونه حق تبلوتهأولئك يؤمنون به ۗ ومن يكفر به فأولئك هم ا‪٠‬تاسرون ‪|122 |2‬يا بٍت إسرائيل اذكروا نعميت اليت أنعمت عليكم وأين فضلتكم عىل العا‪١‬تُت ‪| 123|2‬واتقوا يوما ال ٕتزي نفس عن نفس شؼئا وال يقبل منها عدل وال تنفعها شفاعة وال هم‬ ‫ينصرون ‪ ۞| 124|2‬وإذ ابتىل إبراهيم ربه بكلمات فأ٘تهن ۖ قال إين جاعلك للناس إماما ۖ قال ومن ذرييت ۖ قال ال ينال عهدي الظا‪١‬تُت ‪| 125|2‬وإذ جعلنا الؽيت مثابة للناس وأمنا واٗتذوا من مقام إبراهيم مصىل ۖ وعهدنا إىل إبراهيم وإ‪ٝ‬تاعيل أن طهرا بؼيت للطائفُت والعاكفُت والركع السجود‬

‫‪| 126 |2‬وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلدا آمنا وارزق أهله من الثمرات من آمن منهم باهلل واليوم اآلخر ۖ قال ومن كفر فأمتعه قليبل ثم أضطره إىل عذاب النار ۖ وبػس ا‪١‬تصَت ‪| 127|2‬وإذ يرفع إبراهيم القواعد من الؽيت وإ‪ٝ‬تاعيل ربنا تقبل منا ۖ إنك أنت السميع العليم ‪|128 |2‬ربنا واجعلنا‬

‫مسلمُت لك ومن ذريؾنا أمة مسلمة لك وأرنا مناسكنا وتب علؼنا ۖ إنكأنت التواب الرحيم ‪| 129|2‬ربنا وابعث فيهم رسوال منهم يتلوعليهم آياتك ويعلمهم الكتاب وا‪ٟ‬تكمة ويزكيهم ۚ إنكأنت العزيز ا‪ٟ‬تكيم ‪| 131|2‬ومن يرغب عن ملة إبراهيم إال من سفه نفسه ۚ ولقد اصطفؼناه يف الدنيا ۖ‬ ‫وإنه يف اآلخرة ‪١‬تن الصا‪ٟ‬تُت ‪| 131|2‬إذ قال له ربه أسلم ۖ قال أسلمت لرب العا‪١‬تُت ‪|132 |2‬ووىص بها إبراهيم بنيه ويعقوب يا بٍتإن اهلل اصطىف لكم الدين فبل ٘توتن إال وأنتم مسلمون ‪| 133| 2‬أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب ا‪١‬توت إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي قالوا نعبدإ‪٢‬تك وإله آبائك‬

‫إبراهيم وإ‪ٝ‬تاعيل وإسحاق إ‪٢‬تا واحدا و‪٨‬تن له مسلمون ‪| 134|2‬تلك أمة قد خلت ۖ ‪٢‬تا ما كسبت ولكم ما كسؽتم ۖ وال تسألون عما كانوا يعملون ‪| 135|2‬وقالوا كونوا هودا أو نصارى هتتدوا ۗ قل بل ملة إبراهيم حنيفا ۖ وما كان من ا‪١‬تشركُت ‪| 136 |2‬قولوا آمنا باهلل وما أنزل إلؼنا وما أنزل إىل‬

‫إبراهيم وإ‪ٝ‬تاعيل وإسحاق ويعقوب واألسباط وما أويت موىس وعؼىس وما أويت النؽيون من ربهم ال نفرق بُت أحد منهم و‪٨‬تن له مسلمون ‪| 137 |2‬فإن آمنوا ٔتثل ما آمنتم به فقد اهتدوا ۖ وإن تولوا فإ‪٪‬تا هم يف شقاق ۖ فسيكفيكهم اهلل ۚ وهو السميع العليم ‪ | 138 |2‬صبغة اهلل ۖ ومن أحسن من اهلل صبغة ۖ‬ ‫و‪٨‬تن له عابدون ‪| 139|2‬قل أٖتاجوننا يف اهلل وهو ربنا وربكم ولنا أعمالنا ولكم أعمالكم و‪٨‬تن له ‪٥‬تلصون ‪| 141|2‬أم تقولون إن إبراهيم وإ‪ٝ‬تاعيل وإسحاق ويعقوب واألسباط كانوا هودا أو نصارى ۗ قل أأنتم أعلم أم اهلل ۗ ومن أظلم ‪٦‬تن كتم شهادة عند ه من اهلل ۗ وما اهلل بغافل عما تعملون‬ ‫‪| 141|2‬تلك أمة قد خلت ۖ ‪٢‬تا ما كسبت ولكم ما كسؽتم ۖ وال تسألون عما كانوا يعملون ‪ ۞| 142 | 2‬سيقول السفهاء من الناس ما والهم عن قبلتهم اليت كانوا عليها ۚ قل هلل ا‪١‬تشرق وا‪١‬تغرب ۚ يهدي من يشاء إىل صراط مستقيم ‪| 143|2‬وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء عىل الناس ويكون‬

‫الرسولعليكم شهيدا ۗ وما جعلنا القبلة اليت كنت عليها إال لنعلم من يؾبع الرسول ‪٦‬تن ينقلب عىل عقؽيه ۚ وإن كانت لكبَتة إال عىل الذين هدى اهلل ۗ وما كان اهلل ليضيع إٯتانكم ۚ إن اهلل بالناس لرءوف رحيم ‪| 144|2‬قد نرى تقلب وجهك يف السماء ۖ فلنولؼنك قبلة ترضاها ۚ فول وجهك شطر ا‪١‬تسجد‬

‫ا‪ٟ‬ترام ۚ وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره ۗ وإن الذينأوتوا الكتاب ليعلمون أنه ا‪ٟ‬تق من ربهم ۗ وما اهلل بغافل عما يعملون ‪| 145|2‬ولئنأتيت الذينأوتوا الكتاب بكل آية ما تبعوا قبلتك ۚ وماأنت بتابع قبلتهم ۚ وما بعضهم بتابع قبلة بعض ۚ ولئن اتبعت أهواءهم من بعد ما جاءك من العلم ۙ إنك‬

‫إذا ‪١‬تن الظا‪١‬تُت ‪| 146 |2‬الذين آتؼناهم الكتاب يعرفونه كما يعرفون أبناءهم ۖ وإن فريقا منهم ليكتمون ا‪ٟ‬تق وهم يعلمون ‪| 147|2‬ا‪ٟ‬تق من ربك ۖ فبل تكونن من ا‪١‬تمًتين ‪| 148 |2‬ولكل وجهة هو موليها ۖ فاسؾبقوا ا‪٠‬تَتات ۚ أين ما تكونوا يأت بكم اهلل ‪ٚ‬تيعا ۚ إن اهلل عىل كل شيء قدير ‪| 149|2‬ومن‬ ‫حيث خرجت فول وجهك شطر ا‪١‬تسجد ا‪ٟ‬ترام ۖ وإنه للحق من ربك ۗ وما اهلل بغافل عما تعملون ‪| 151|2‬ومن حيث خرجت فول وجهك شطر ا‪١‬تسجد ا‪ٟ‬ترام ۚ وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره لئبل يكون للناس عليكم حجة إال الذين ظلموا منهم فبل ٗتشوهم واخشوين وألتم نعميت عليكم‬ ‫ولعلكم هتتدون ‪| 151|2‬كما أرسلنا فيكم رسوال منكم يتلو عليكم آياتنا ويزكيكم ويعلمكم الكتاب وا‪ٟ‬تكمة ويعلمكم ما لم تكونوا تعلمون ‪|152 |2‬فاذكروين أذكركم واشكروا يل وال تكفرون ‪| 153|2‬يا أيها الذين آمنوا استعؼنوا بالصرب والصبلة ۚ إن اهلل مع الصابرين ‪| 154|2‬وال تقولوا ‪١‬تن‬ ‫يقتل يف سؽيل اهلل أموات ۚ بل أحياء ولكن ال تشعرون ‪| 155|2‬ولنبلونكم بشيء من ا‪٠‬توف وا‪ٞ‬توع ونقص من األموال واألنفس والثمرات ۗ وبشر الصابرين ‪| 156 |2‬الذين إذا أصابتهم مصؼبة قالوا إنا هلل وإنا إليه راجعون ‪| 157|2‬أولئك عليهم صلوات من ربهم ور‪ٛ‬تة ۖ وأولئك هم ا‪١‬تهتدون‬ ‫‪۞| 158 |2‬إن الصفا وا‪١‬تروة من شعائر اهلل ۖ فمن حج الؽيت أو اعتمر فبل جناح عليه أن يطوف بهما ۚ ومن تطوع خَتا فإن اهلل شاكر عليم ‪| 159|2‬إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البؼنات وا‪٢‬تدى من بعد ما بؼناه للناس يف الكتاب ۙ أولئك يلعنهم اهلل ويلعنهم البلعنون ‪| 161|2‬إال الذين تابوا وأصلحوا‬

‫وبؼنوا فأولئك أتوب عليهم ۚ وأنا التواب الرحيم ‪| 161|2‬إن الذين كفروا وماتوا وهم كفار أولئك عليهم لعنة اهلل وا‪١‬تبلئكة والناسأ‪ٚ‬تعُت ‪| 162 |2‬خالدين فيها ۖ ال ٮتفف عنهم العذاب وال هم ينظرون ‪| 163|2‬وإ‪٢‬تكم إله واحد ۖ الإله إال هو الر‪ٛ‬تن الرحيم ‪| 164|2‬إن يف خلق السماوات واألرض‬ ‫واختبلف الليل والنهار والفلك اليت ٕتري يف البحر ٔتا ينفع الناس وماأنزل اهلل من السماء من ماء فأحيا به األرض بعد موهتا وبث فيها من كلدابة وتصريف الرياح والسحاب ا‪١‬تسخر بُت السماء واألرض آليات لقوم يعقلون ‪| 165|2‬ومن الناس من يتخذ من دون اهللأندادا ٭تبوهنم كحب اهلل ۖ‬ ‫والذين آمنوا أشد حبا هلل ۗ ولو يرى الذين ظلموا إذ يرون العذاب أن القوة هلل ‪ٚ‬تيعا وأن اهلل شديد العذاب ‪| 166 |2‬إذ تربأ الذين اتبعوا من الذين اتبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم األسباب ‪| 167|2‬وقال الذين اتبعوا لو أن لنا كرة فنؾربأ منهم كما تربءوا منا ۗ كذلك يريهم اهلل أعما‪٢‬تم حسرات‬ ‫عليهم ۖ وما هم ٓتارجُت من النار ‪|168 |2‬ياأيها الناس كلوا ‪٦‬تا يف األرض حبلال طؼبا وال تؾبعوا خطوات الشيطان ۚ إنه لكم عد و مبُت ‪| 169|2‬إ‪٪‬تا يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا عىل اهلل ما ال تعلمون ‪| 171|2‬وإذا قيل ‪٢‬تم اتبعوا ماأنزل اهلل قالوا بل نؾبع ما ألفؼنا عليه آباءنا ۗ أولو كان آباؤهم ال‬ ‫يعقلون شؼئا وال يهتدون ‪| 171|2‬ومثل الذين كفروا كمثل الذي ينعق ٔتا ال يسمع إال دعاء ونداء ۚ صم بكم عمي فهم ال يعقلون ‪|172 |2‬ياأيها الذين آمنوا كلوا من طؼبات ما رزقناكم واشكروا هللإن كنتم إياه تعبدون ‪| 173|2‬إ‪٪‬تا حرمعليكم ا‪١‬تؼتة والدم و‪ٟ‬تم ا‪٠‬تزنير وما أهل به لغَت اهلل ۖ فمن‬

‫اضطر غَت باغ وال عاد فبل إثم عليه ۚ إن اهلل غفور رحيم ‪| 174|2‬إن الذين يكتمون ما أنزل اهلل من الكتاب ويشًتون به ‪ٙ‬تنا قليبل ۙ أولئك ما يأكلون يف بطوهنم إال النار وال يكلمهم اهلل يوم القيامة وال يزكيهم و‪٢‬تم عذاب أليم ‪| 175|2‬أولئك الذين اشًتوا الضبللة با‪٢‬تدى والعذاب با‪١‬تغفرة ۚ فما‬ ‫أصربهم عىل النار ‪| 176 |2‬ذلك بأن اهلل نزل ال كتاب با‪ٟ‬تق ۗ وإن الذين اختلفوا يف الكتاب لفي شقاق بعيد ‪ ۞| 177 |2‬لؼس الرب أن تولوا وجوهكم قبل ا‪١‬تشرق وا‪١‬تغرب ولكن الرب من آمن باهلل واليوم اآلخر وا‪١‬تبلئكة والكتاب والنبيُت وآىت ا‪١‬تال عىل حبه ذوي القرىب والؼتاىم وا‪١‬تساكُت وابن السؽيل‬

‫والسائلُت ويف الرقاب وأقام الصبلة وآىت الزكاة وا‪١‬توفون بعهدهم إذا عاهدوا ۖ والصابرين يف البأساء والضراء وحُت البأس ۗ أولئك الذين صدقوا ۖ وأولئك هم ا‪١‬تتقون ‪|178 |2‬ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم القصاص يف القتىل ۖ ا‪ٟ‬تر با‪ٟ‬تر والعبد بالعبد واألنثى باألنثى ۚ فمن عفي له منأخيه شيء فاتباع‬

‫با‪١‬تعروف وأداء إليه بإحسان ۗ ذلك ٗتفيف من ربكم ور‪ٛ‬تة ۗ فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم ‪| 179 |2‬ولكم يف القصاص حياة يا أويل األلباب لعلكم تتقون ‪|181|2‬كتب عليكم إذا حضر أحدكم ا‪١‬توت إن ترك خَتا الوصية للوالدين واألقربُت با‪١‬تعروف ۖ حقا عىل ا‪١‬تتقُت ‪| 181|2‬فمن بدله‬

‫بعدما ‪ٝ‬تعه فإ‪٪‬تا إ‪ٙ‬ته عىل الذين يبدلونه ۚ إن اهلل ‪ٝ‬تيع عليم ‪|182 |2‬فمن خاف من موص جنفاأو إ‪ٙ‬تا فأصلح بؼنهم فبل إثم عليه ۚ إن اهلل غفور رحيم ‪|183|2‬ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب عىل الذين من قبلكم لعلكم تتقون ‪| 184|2‬أياما معدودات ۚ فمن كان منكم مريضاأو عىل‬ ‫سفر فعدة منأيام أخر ۚ وعىل الذين يطيقونه فدية طعام مسكُت ۖ فمن تطوع خَتا فهو خَت له ۚ وأن تصوموا خَت لكم ۖ إن كنتم تعلمون ‪| 185|2‬شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبؼنات من ا‪٢‬تدى والفرقان ۚ فمن شهد منكم الشهر فليصمه ۖ ومن كا ن مريضاأو عىل سفر فعدة منأيام‬

‫أخر ۗ يريد اهلل بكم الؼسر وال يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكربوا اهلل عىل ما هداكم ولعلكم تشكرون ‪| 186 |2‬وإذا سألك عبادي عٍت فإين قريب ۖ أجيب دعوة الداع إذا دعان ۖ فلؼستجؼبوا يل وليؤمنوا يب لعلهم يرشدون ‪| 187|2‬أحل لكم ليل ة الصيام الرفث إىل نسائكم ۚ هن لباس لكم وأنتم‬ ‫لباس ‪٢‬تن ۗ علم اهلل أنكم كنتم ٗتتانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم ۖ فاآلن باشروهن وابتغوا ما كتب اهلل لكم ۚ وكلوا واشربوا حىت يتبُت لكم ا‪٠‬تيط األبيض من ا‪٠‬تيط األسود من الفجر ۖ ثم أ٘توا الصيام إىل الليل ۚ وال تب اشروهن وأنتم عاكفون يف ا‪١‬تساجد ۗ تلك حدود اهلل فبل تقربوها ۗ كذلك‬ ‫يبُت اهلل آياته للناس لعلهم يتقون ‪| 188 |2‬وال تأكلوا أموالكم بؼنكم بالباطل وتدلوا بها إىل ا‪ٟ‬تكام لتأكلوا فريقا منأموال الناس باإلثم وأنتم تعلمون ‪ ۞| 189|2‬يسألونك عن األهلة ۖ قل هي مواقيت للن اس وا‪ٟ‬تج ۗ ولؼس الرب بأن تأتوا الؽيوت من ظهورها ولكن الرب من اتىق ۗ وأتوا الؽيوت من أبوابها ۚ‬

‫واتقوا اهلل لعلكم تفلحون ‪| 191|2‬وقاتلوا يف سؽيل اهلل الذين يقاتلونكم وال تعتدوا ۚ إن اهلل ال ٭تب ا‪١‬تعتدين ‪| 191 |2‬واقتلوهم حيث ثقفتموهم وأخرجوهم من حيث أخرجوكم ۚ والفؾنة أشد من القتل ۚ وال تقاتلوهم عند ا‪١‬تسجد ا‪ٟ‬ترام حىت يقاتلوكم فيه ۖ فإن قاتلوكم فاقتلوهم ۗ كذلك جزاء‬ ‫الكافرين ‪|192 |2‬فإن انتهوا فإن اهلل غفور رحيم ‪| 193|2‬وقاتلوهم حىت ال تكون فؾنة ويكون الدين هلل ۖ فإن انتهوا فبل عدوان إال عىل الظا‪١‬تُت ‪| 194|2‬الشهر ا‪ٟ‬ترام بالشهر ا‪ٟ‬ترام وا‪ٟ‬ترمات قصاص ۚ فمن اعتدىعليكم فاعتدوا عليه ٔتثل ما اعتدى عليكم ۚ واتقوا اهلل واعلموا أن اهلل مع ا‪١‬تتقُت‬ ‫‪| 195|2‬وأنفقوا يف سؽيل اهلل وال تلقوا بأيديكم إىل التهلكة ۛ وأحسنوا ۛ إن اهلل ٭تب ا‪١‬تحسنُت ‪| 196 |2‬وأ٘توا ا‪ٟ‬تج والعمرة هلل ۚ فإن أحصرتم فما استؼسر من ا‪٢‬تدي ۖ وال ٖتلقوا رءوسكم حىت يبلغ ا‪٢‬تدي ‪٤‬تله ۚ فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك ۚ فإذا أمنتم‬

‫فمن ٘تتع بالعمرة إىل ا‪ٟ‬تج فما استؼسر من ا‪٢‬تدي ۚ فمن لم ‪٬‬تد فصيام ثبلثة أيام يف ا‪ٟ‬تج وسبعة إذا رجعتم ۗ تلك عشرة كاملة ۗ ذلك ‪١‬تن لم يكن أهله حاضري ا‪١‬تسجد ا‪ٟ‬ترام ۚ واتقوا اهلل واعلمواأن اهلل شديد العقاب ‪| 197 |2‬ا‪ٟ‬تج أشهر معلومات ۚ فمن فرض فيهن ا‪ٟ‬تج فبل رفث وال فسوق وال جدال يف‬

‫ا‪ٟ‬تج ۗ وما تفعلوا من خَت يعلمه اهلل ۗ وتزودوا فإن خَت الزاد التقوى ۚ واتقون يا أويل األلباب ‪|198 |2‬لؼس عليكم جناح أن تؽتغوا فضبل من ربكم ۚ فإذا أفضتم من عرفات فاذكروا اهلل عند ا‪١‬تشعر ا‪ٟ‬ترام ۖ واذكروه كما هداكم وإن كنتم من قبله ‪١‬تن الضالُت ‪| 199|2‬ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس‬ ‫واستغفروا اهلل ۚ إن اهلل غفور رحيم ‪|211|2‬فإذا قضؼتم مناسككم فاذكروا اهلل كذكركم آباءكم أوأشد ذكرا ۗ فمن الناس من يقول ربنا آتنا يف الدنيا وما له يف اآلخرة من خبلق ‪| 211|2‬ومنهم من يقول ربنا آتنا يف الدنيا حسنة ويف اآلخرة حسنة وقنا عذاب النار ‪| 212 |2‬أولئك ‪٢‬تم نصيب ‪٦‬تا كسبوا ۚ‬

‫واهلل سريع ا‪ٟ‬تساب ‪ ۞| 213|2‬واذكروا اهلل يف أيام معدودات ۚ فمن تعجل يف يومُت فبل إثم عليه ومن تأخر فبل إثم عليه ۚ ‪١‬تن اتىق ۗ واتقوا اهلل واعلموا أنكم إليه ٖتشرون ‪| 214|2‬ومن الناس من يعجبك قوله يف ا‪ٟ‬تياة الدنيا ويشهد اهلل عىل ما يف قلبه وهو ألد ا‪٠‬تصام ‪| 215|2‬وإذا توىل سىع يف األرض‬

‫ليفسد فيها ويهلك ا‪ٟ‬ترث والنسل ۗ واهلل ال ٭تب الفساد ‪|216 |2‬وإذا قيل له اتق اهلل أخذته العزة باإلثم ۚ فحسبه جهنم ۚ ولبػس ا‪١‬تهاد ‪|217|2‬ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضات اهلل ۗ واهلل رءوف بالعباد ‪|218 |2‬ياأيها الذين آمنوا ادخلوا يف السلم كافة وال تؾبعوا خطوات الشيطان ۚ إنه لكم‬ ‫عدو مبُت ‪|219|2‬فإن زللتم من بعد ما جاءتكم البؼنات فاعلموا أن اهلل عزيز حكيم ‪| 211|2‬هل ينظرون إال أن يأتيهم اهلل يف ظلل من الغمام وا‪١‬تبلئكة وقضي األمر ۚ وإىل اهلل ترجع األمور ‪| 211|2‬سل بٍت إسرائيل كم آتؼناهم من آية بؼنة ۗ ومن يبدل نعمة اهلل من بعد ما جاءته فإن اهلل شديد‬ ‫العقاب ‪|212 |2‬زين للذين كفروا ا‪ٟ‬تياة الدنيا ويسخرون من الذين آمنوا ۘ والذين اتقوا فوقهم يوم القيامة ۗ واهلل يرزق من يشاء بغَت حساب ‪| 213|2‬كان الناس أمة واحدة فبعث اهلل النبيُت مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتاب با‪ٟ‬تق ليحكم بُت الناس فيما اختلفوا فيه ۚ وما اختلف فيه إال‬

‫الذين أوتوه من بعد ما جاءهتم البؼنات بغيا بؼنهم ۖ فهدى اهلل الذين آمنوا ‪١‬تا اختلفوا فيه من ا‪ٟ‬تق بإذنه ۗ واهلل يهدي من يشاء إىل صراط مستقيم ‪| 214|2‬أم حسؽتم أن تدخلوا ا‪ٞ‬تنة و‪١‬تا يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم ۖ مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حىت يقول الرسول والذين آمنوا معه مىت‬ ‫نصر اهلل ۗ أال إن نصر اهلل قريب ‪|215|2‬يسألونك ماذا ينفقون ۖ قل ما أنفقتم من خَت فللوالدين واألقربُت والؼتاىم وا‪١‬تساكُت وابن السؽيل ۗ وما تفعلوا من خَت فإن اهلل به عليم ‪| 216 |2‬كتبعليكم القتال وهو كره لكم ۖ وعىسأن تكرهوا شؼئا وهو خَت لكم ۖ وعىسأن ٖتبوا شؼئا وهو شر لكم ۗ واهلل‬

‫يعلم وأنتم ال تعلمون ‪|217|2‬يسألونك عن الشهر ا‪ٟ‬ترام قتال فيه ۖ قل قتال فيه كبَت ۖ وصد عن سؽيل اهلل وكفر به وا‪١‬تسجد ا‪ٟ‬ترام وإخراج أهله منهأكرب عند اهلل ۚ والفؾنةأكرب من القتل ۗ وال يزالون يقاتلونكم حىت يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ۚ ومن يرتدد منكم عندينه فيمت وهو كافر‬

‫فأولئك حبطت أعما‪٢‬تم يف الدنيا واآلخرة ۖ وأولئك أصحاب النار ۖ هم فيها خالدون ‪| 218 |2‬إن الذين آمنوا والذين هاجروا وجاهدوا يف سؽيل اهلل أولئك يرجون ر‪ٛ‬تت اهلل ۚ واهلل غفور رحيم ‪ ۞| 219|2‬يسألونك عن ا‪٠‬تمر وا‪١‬تؼسر ۖ قل فيهما إثم كبَت ومنافع للناس وإ‪ٙ‬تهما أكرب من نفعهما ۗ‬ ‫ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو ۗ كذلك يبُت اهلل لكم اآليات لعلكم تتفكرون ‪| 221|2‬يف الدنيا واآلخرة ۗ ويسألونك عن الؼتاىم ۖ قل إصبلح ‪٢‬تم خَت ۖ وإن ٗتالطوهم فإخوانكم ۚ واهلل يعلم ا‪١‬تفسد من ا‪١‬تصلح ۚ ولو شاء اهلل ألعنتكم ۚ إن اهلل عزيز حكيم ‪| 221|2‬وال تنكحوا ا‪١‬تشركات حىت يؤمن ۚ‬ ‫وألمة مؤمنة خَت من مشركة ولو أعجؽتكم ۗ وال تنكحوا ا‪١‬تشركُت حىت يؤمنوا ۚ ولعبد مؤمن خَت من مشرك ولو أعجبكم ۗ أولئك يدعون إىل النار ۖ واهلل يدعو إىل ا‪ٞ‬تنة وا‪١‬تغفرة بإذنه ۖ ويبُت آياته للناس لعلهم يتذكرون ‪|222 |2‬ويسألونك عن ا‪١‬تحيض ۖ قل هو أذى فاعتزلوا النساء يف ا‪١‬تحيض ۖ وال‬

‫تقربوهن حىت يطهرن ۖ فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم اهلل ۚ إن اهلل ٭تب التوابُت و٭تب ا‪١‬تتطهرين ‪|223|2‬نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أىن شػتم ۖ وقدموا ألنفسكم ۚ واتقوا اهلل واعلموا أنكم مبلقوه ۗ وبشر ا‪١‬تؤمنُت ‪| 224|2‬وال ٕتعلوا اهلل عرضة ألٯتانكم أن تربوا وتتقوا وتصلحوا بُت‬ ‫الناس ۗ واهلل ‪ٝ‬تيع عليم ‪| 225|2‬ال يؤاخذكم اهلل باللغو يف أٯتانكم ولكن يؤاخذكم ٔتا كسبت قلوبكم ۗ واهلل غفور حليم ‪|226 |2‬للذين يؤلون من نسائهم تربص أربعة أشهر ۖ فإن فاءوا فإن اهلل غفور رحيم ‪|227|2‬وإن عزموا الطبلق فإن اهلل ‪ٝ‬تيع عليم ‪| 228 |2‬وا‪١‬تطلقات يًتبصن بأنفسهن‬ ‫ثبلثة قروء ۚ وال ٭تل ‪٢‬تنأن يكتمن ما خلق اهلل يف أرحامهن إن كن يؤمن باهلل واليوم اآلخر ۚ وبعولتهن أحق بردهن يف ذلك إن أرادوا إصبلحا ۚ و‪٢‬تن مثل الذيعليهن با‪١‬تعروف ۚ وللرجال عليهن درجة ۗ واهلل عزيز حكيم ‪|229|2‬الطبلق مرتان ۖ فإمساك ٔتعروف أو تسريح بإحسان ۗ وال ٭تل لكم أن‬

‫تأخذوا ‪٦‬تا آتؼتموهن شؼئا إال أن ٮتافا أال يقيما حدود اهلل ۖ فإن خفتم أال يقيما حدود اهلل فبل جناح عليهما فيما افتدت به ۗ تلك حدود اهلل فبل تعتدوها ۚ ومن يتعد حدود اهلل فأولئك هم الظا‪١‬تون ‪|231|2‬فإن طلقها فبل ٖتل له من بعد حىت تنكح زوجا غَته ۗ فإن طلقها فبل جناح عليهما أن يًتاجعاإن ظنا‬

‫أن يقيما حدود اهلل ۗ وتلك حدود اهلل يبؼنها لقوم يعلمون ‪| 231|2‬وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فأمسكوهن ٔتعروف أو سرحوهن ٔتعروف ۚ وال ٘تسكوهن ضرارا لتعتدوا ۚ ومن يفعل ذلك فقد ظلم نفسه ۚ وال تتخذوا آيات اهلل هزوا ۚ واذكروا نعمت اهلل عليكم وما أنزل عليكم من الكتاب‬ ‫وا‪ٟ‬تكمة يعظكم به ۚ واتقوا اهلل واعلمواأن اهلل بكل شيء عليم ‪| 232 |2‬وإذا طلقتم النساء فبلغنأجلهن فبل تعضلوهنأن ينكحنأزواجهن إذا تراضوا بؼنهم با‪١‬تعروف ۗ ذلك يوعظ به من كان منكم يؤمن باهلل واليوم اآلخر ۗ ذلكم أزىك لكم وأطهر ۗ واهلل يعلم وأنتم ال تعلمون ‪ ۞| 233|2‬والوالدات‬

‫يرضعن أوالدهن حولُت كاملُت ۖ ‪١‬تن أرادأن يتم الرضاعة ۚ وعىل ا‪١‬تولود له رزقهن وكسوهتن با‪١‬تعروف ۚ ال تكلف نفس إال وسعها ۚ ال تضار والدة بولدها وال مولود له بولده ۚ وعىل الوارث مثل ذلك ۗ فإن أرادا فصاال عن تراض منهما وتشاور فبل جناح عليهما ۗ وإن أردتم أن تسًتضعوا أوالدكم فبل جناح‬ ‫عليكم إذا سلمتم ما آتؼتم با‪١‬تعروف ۗ واتقوا اهلل واعلموا أن اهلل ٔتا تعملون بصَت ‪| 234|2‬والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجا يًتبصن بأنفسهن أربعة أشهر وعشرا ۖ فإذا بلغن أجلهن فبل جناح عليكم فيما فعلن يف أنفسهن با‪١‬تعرو ف ۗ واهلل ٔتا تعملون خبَت ‪| 235|2‬وال جناح عليكم فيما‬ ‫عرضتم به من خطبة النس اء أو أكننتم يفأنفسكم ۚ علم اهللأنكم ستذكروهنن ولكن ال تواعدوهن سرا إال أن تقولوا قوال معروفا ۚ وال تعزموا عقدة النكاح حىت يبلغ الكتاب أجله ۚ واعلمواأن اهلل يعلم ما يف أنفسكم فاحذروه ۚ واعلمواأن اهلل غفور حليم ‪| 236 |2‬ال جناحعليكمإن طلقتم النساء ما‬

‫لم ٘تسوهن أو تفرضوا ‪٢‬تن فريضة ۚ ومتعوهن عىل ا‪١‬توسع قدره وعىل ا‪١‬تقًت قدره متاعا با‪١‬تعروف ۖ حقا عىل ا‪١‬تحسنُت ‪|237|2‬وإن طلقتموهن من قبل أن ٘تسوهن وقد فرضتم ‪٢‬تن فريضة فنصف ما فرضتم إال أن يعفون أو يعفو الذي بيده عقدة النكاح ۚ وأن تعفوا أقرب ل لتقوى ۚ وال تنسوا الفضل‬

‫بؼنكم ۚ إن اهلل ٔتا تعملون بصَت ‪| 238 |2‬حافظوا عىل الصلوات والصبلة الوسىط وقوموا هلل قانتُت ‪| 239|2‬فإن خفتم فرجاال أو ركبانا ۖ فإذا أمنتم فاذكروا اهلل كما علمكم ما لم تكونوا تعلمون ‪| 241|2‬والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجا وصية ألزواجهم متاعا إىل ا‪ٟ‬تول غ َت إخراج ۚ فإن خرجن‬ ‫فبل جناح عليكم يف ما فعلن يفأنفسهن من معروف ۗ واهلل عزيز حكيم ‪| 241|2‬وللمطلقات متاع با‪١‬تعروف ۖ حقا عىل ا‪١‬تتقُت ‪| 242 |2‬كذلك يبُت اهلل لكم آياته لعلكم تعقلون ‪۞| 243|2‬ألم تر إىل الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر ا‪١‬توت فقال ‪٢‬تم اهلل موتوا ثم أحياهم ۚ إن اهلل لذو فضل عىل‬

‫الناس ولكن أكثر الناس ال يشكرون ‪| 244|2‬وقاتلوا يف سؽيل اهلل واعلموا أن اهلل ‪ٝ‬تيع عليم ‪| 245|2‬من ذا الذي يقرض اهلل قرضا حسنا فيضاعفه له أضعافا كثَتة ۚ واهلل يقبض ويؽسط وإليه ترجعون ‪|246 |2‬ألم تر إىل ا‪١‬تئل من بٍت إسرائيل من بعد موىس إذ قالوا لنبي ‪٢‬تم ابعث لنا ملكا نقاتل يف‬ ‫سؽيل اهلل ۖ قال هل عسؼتم إن كتب عليكم القتال أال تقاتلوا ۖ قالوا وما لنا أال نقاتل يف سؽيل اهلل وقد أخرجنا من ديارنا وأبنائنا ۖ فلما كتب عليهم القتال تولوا إال قليبل منهم ۗ واهلل عليم بالظا‪١‬تُت ‪| 247|2‬وقال ‪٢‬تم نؽيهم إن اهلل قد بعث لكم طالوت ملكا ۚ قالوا أىن يكون له ا‪١‬تلك علؼنا و‪٨‬تن أحق‬

‫با‪١‬تلك منه ولم يؤت سعة من ا‪١‬تال ۚ قال إن اهلل اصطفاه عليكم وزاده بسطة يف العلم وا‪ٞ‬تسم ۖ واهلل يؤيت ملكه من يشاء ۚ واهلل واسع عليم ‪|248 |2‬وقال ‪٢‬تم نؽيهمإن آية ملكهأن يأتيكم التابوت فيه سكؼنة من ربكم وبقية ‪٦‬تا ترك آل موىس وآل هارون ٖتمله ا‪١‬تبلئكة ۚ إن يف ذلك آلية لكمإن كنتم‬ ‫مؤمنُت ‪|249|2‬فلما فصل طالوت با‪ٞ‬تنود قال إن اهلل مؽتليكم بنهر فمن شرب منه فلؼس مٍت ومن لم يطعمه فإنه مٍت إال من اغًتف غرفة بيده ۚ فشربوا منه إال قليبل منهم ۚ فلما جاوزه هو والذين آمنوا معه قالوا ال طاقة لنا اليوم ّتالوت وجنوده ۚ قال الذين يظنون أهنم مبلقو اهلل كم من فئة قليلة‬

‫غلبت فئة كثَتة بإذن اهلل ۗ واهلل مع الصابرين ‪|251|2‬و‪١‬تا برزوا ‪ٞ‬تالوت وجنوده قالوا ربناأفرغ علؼنا صربا وثبتأقدامنا وانصرنا عىل القوم الكافرين ‪|251|2‬فهزموهم بإذن اهلل وقتل داوود جالوت وآتاه اهلل ا‪١‬تلك وا‪ٟ‬تكمة وعلمه ‪٦‬تا يشاء ۗ ولوال دفع اهلل الناس بعضهم ببعض لفسدت األرض ولكن‬

‫اهلل ذو فضل عىل العا‪١‬تُت ‪|252 |2‬تلك آيات اهلل نتلوهاعليك با‪ٟ‬تق ۚ وإنك ‪١‬تن ا‪١‬ترسلُت ‪ ۞| 253|2‬تلك الرسل فضلنا بعضه م عىل بعض ۘ منهم من كلم اهلل ۖ ورفع بعضهم درجات ۚ وآتؼنا عؼىس ابن مريم البؼنات وأيدناه بروح القدس ۗ ولو شاء اهلل ما اقؾتل الذ ين من بعدهم من بعد ما جاءهتم البؼنات‬ ‫ولكن اختلفوا فمنهم من آمن ومنهم من كفر ۚ ولو شاء اهلل ما اقؾتلوا ولكن اهلل يفعل ما يريد ‪|254|2‬ياأيها الذين آمنواأنفقوا ‪٦‬تا رزقناكم من قبلأن يأيت يوم ال بيع فيه وال خلة وال شفاعة ۗ والكافرون هم الظا‪١‬تون ‪| 255|2‬اهلل ال إله إال هو ا‪ٟ‬تي القيوم ۚ ال تأخذه سنة وال نوم ۚ له ما يف السماوات وما يف‬

‫األرض ۗ من ذا الذي يشفع عنده إال بإذنه ۚ يعلم ما بُت أيديهم وما خلفهم ۖ وال ٭تيطون بشيء من علمه إال ٔتا شاء ۚ وسع كرسيه السماوات واألرض ۖ وال يئوده حفظهما ۚ وهو العلي العظيم ‪| 256 |2‬ال إكراه يف الدين ۖ قد تبُت الرشد من الغي ۚ فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن باهلل فقد استمسك بالعروة‬

‫الوثىق ال انفصام ‪٢‬تا ۗ واهلل ‪ٝ‬تيع عليم ‪| 257|2‬اهلل ويل الذين آمنوا ٮترجهم من الظلمات إىل النور ۖ والذين كفروا أولياؤهم الطاغوت ٮترجوهنم من النور إىل الظلمات ۗ أولئك أصحاب النار ۖ هم فيها خالدون ‪| 258 |2‬ألم تر إىل الذي حاج إبراهيم يف ربه أن آتاه اهلل ا‪١‬تلك إذ قال إبراهيم ريب الذي‬ ‫٭تيي وٯتيت قال أنا أحيي وأميت ۖ قال إبراهيم فإن اهلل يأيت بالشمس من ا‪١‬تشرق فأت بها من ا‪١‬تغرب فبهت الذي كفر ۗ واهلل ال يهدي القوم الظا‪١‬تُت ‪| 259|2‬أو كالذي مر عىل قرية وهي خاوية عىل عروشها قال أىن ٭تيي هذه اهلل بعد موهتا ۖ فأماته اهلل مائةعام ثم بعثه ۖ قال كم لؽثت ۖ قال لؽثت يوما أو‬

‫بعض يوم ۖ قال بل لؽثت مائة عام فانظر إىل طعامك وشرابك لم يؾسنه ۖ وانظر إىل ‪ٛ‬تارك ولنجعلك آية للناس ۖ وانظر إىل العظام كيف ننشزها ثم نكسوها ‪ٟ‬تما ۚ فلما تبُت له قال أعلم أن اهلل عىل كل شيء قدير ‪| 261|2‬وإذ قال إبراهيم رب أرين كيف ٖتيي ا‪١‬توىت ۖ قال أولم تؤمن ۖ قال بىل ولكن‬ ‫ليطمئن قلبي ۖ قال فخذ أربعة من الطَت فصرهنإليك ثم اجعل عىل كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتؼنك سعيا ۚ واعلمأن اهلل عزيز حكيم ‪| 261|2‬مثل الذين ينفقونأموا‪٢‬تم يف سؽيل اهلل كمثل حبةأنؽتت سبع سنابل يف كل سنبلة مائة حبة ۗ واهلل يضاعف ‪١‬تن يشاء ۗ واهلل واسع عليم ‪|262 |2‬الذين‬ ‫ينفقون أموا‪٢‬تم يف سؽيل اهلل ثم ال يؾبعون ما أنفقوا منا وال أذى ۙ ‪٢‬تمأجرهم عند ربهم وال خوفعليهم وال هم ٭تزنون ‪ ۞| 263|2‬قول معروف ومغفرة خَت من صدقة يؾبعها أذى ۗ واهلل غٍت حليم ‪|264|2‬ياأيها الذين آمنوا ال تبطلوا صدقاتكم با‪١‬تن واألذى كالذي ينفق ماله رئاء الناس وال يؤمن باهلل‬

‫واليوم اآلخر ۖ فمثله كمثل صفوانعليه تراب فأصابه وابل فًتكه صلدا ۖ ال يقدرون عىل شيء ‪٦‬تا كسبوا ۗ واهلل ال يهدي القوم الكافرين ‪|265|2‬ومثل الذين ينفقون أموا‪٢‬تم ابتغاء مرضات اهلل وتثبؼتا منأنفسهم كمثل جنة بربوةأصابها وابل فآتت أكلها ضعفُت فإن لم يصبها وابل فطل ۗ واهلل‬ ‫ٔتا تعملون بصَت ‪| 266 |2‬أيود أحدكم أن تكون له جنة من ‪٩‬تيل وأعناب ٕتري من ٖتتها األهنار له فيها من كل الثمرات وأصابه الكرب وله ذرية ضعفاء فأصابها إعصار فيه نار فاحًتقت ۗ كذلك يبُت اهلل لكم اآليات لعلكم تتفكرون ‪|267|2‬يا أيها الذين آمنوا أنفقوا من طؼبات ما كسؽتم و‪٦‬تا‬

‫أخرجنا لكم من األرض ۖ وال تيمموا ا‪٠‬تؽيث منه تنفقون ولستم بآخذيه إال أن تغمضوا فيه ۚ واعلموا أن اهلل غٍت ‪ٛ‬تيد ‪| 268 |2‬الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء ۖ واهلل يعدكم مغفرة منه وفضبل ۗ واهلل واسع عليم ‪|269|2‬يؤيت ا‪ٟ‬تكمة من يشاء ۚ ومن يؤت ا‪ٟ‬تكمة فقد أويت خَتا كثَتا ۗ وما‬

‫يذكر إال أولو األلباب ‪|271|2‬وماأنفقتم من نفقة أو نذرتم من نذر فإن اهلل يعلمه ۗ وما للظا‪١‬تُت منأنصار ‪| 271|2‬إن تبدوا الصدقات فنعما هي ۖ وإن ٗتفوها وتؤتوها ا لفقراء فهو خَت لكم ۚ ويكفر عنكم من سؼئاتكم ۗ واهلل ٔتا تعملون خبَت ‪ ۞|272 |2‬لؼس عليك هداهم ولكن اهلل يهدي من يشاء ۗ‬ ‫وما تنفقوا من خَت فؤلنفسكم ۚ وما تنفقون إال ابتغاء وجه اهلل ۚ وما تنفقوا من خَت يوف إليكم وأنتم ال تظلمون ‪|273|2‬للفقراء الذين أحصروا يف سؽي ل اهلل ال يستطيعون ضربا يف األرض ٭تسبهم ا‪ٞ‬تاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيماهم ال يسألون الناس إ‪ٟ‬تافا ۗ وما تنفقوا من خَت فإن اهلل به‬

‫عليم ‪| 274|2‬الذين ينفقون أموا‪٢‬تم بالليل والنهار سرا وعبلنية فلهم أجرهم عند ربهم وال خوفعليهم وال هم ٭تزنون ‪| 275|2‬الذين يأكلون الربا ال يقومون إال كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من ا‪١‬تس ۚ ذلك بأهنم قالوا إ‪٪‬تا الؽيع مثل الربا ۗ وأحل اهلل الؽيع وحرم الربا ۚ فمن جاءه موعظة من‬ ‫ربه فانتىه فله ما سلف وأمره إىل اهلل ۖ ومن عاد فأولئك أصحاب النار ۖ هم فيها خالدون ‪| 276 |2‬ٯتحق اهلل الربا ويريب الصدقات ۗ واهلل ال ٭تب كل كفار أثيم ‪| 277|2‬إن الذين آمنوا وعملوا الصا‪ٟ‬تات وأقاموا الصبلة وآتوا الزكاة ‪٢‬تم أجرهم عند ربهم وال خوفعليهم وال هم ٭تزنون ‪|278 |2‬ياأيها‬ ‫الذين آمنوا اتقوا اهلل وذروا ما بقي من الربا إن كنتم مؤمنُت ‪| 279|2‬فإن لم تفعلوا فأذنوا ْترب من اهلل ورسوله ۖ وإن تؽتم فلكم رءوس أموالكم ال تظلمون وال تظلمون ‪| 281|2‬وإن كان ذو عسرة فنظرة إىل مؼسرة ۚ وأن تصدقوا خَت لكم ۖ إن كنتم تعلمون ‪|281|2‬واتقوا يوما ترجعون فيه إىل اهلل ۖ‬ ‫ثم توىف كل نفس ما كسبت وهم ال يظلمون ‪|282 |2‬ياأيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إىل أجل مسىم فاكؾبوه ۚ وليكتب بؼنكم كاتب بالعدل ۚ وال يأب كاتب أن يكتب كما علمه اهلل ۚ فليكتب وليملل الذي علي ه ا‪ٟ‬تق ولؼتق اهلل ربه وال يبخس منه شؼئا ۚ فإن كان الذي عليه ا‪ٟ‬تق سفيها أو ضعيفا أو‬

‫ال يستطيع أن ٯتل هو فليملل وليه بالعدل ۚ واستشهدوا شهيدين من رجالكم ۖ فإن لم يكونا رجلُت فرجل وامرأتان ‪٦‬تن ترضون من الشهداء أن تضل إحدا‪٫‬تا فتذكر إحدا‪٫‬تا األخرى ۚ وال يأب الشهداء إذا ما دعوا ۚ وال تسأموا أن تكؾبوه صغَتا أو كبَتا إىل أجله ۚ ذلكم أقسط عند اهلل وأقوم‬ ‫للشهادة وأدىن أال ترتابوا ۖ إال أن تكون ٕتارة حاضرة تديروهنا بؼنكم فلؼس عليكم جناح أال تكؾبوها ۗ وأشهدوا إذا تبايعتم ۚ وال يضار كاتب وال شهيد ۚ وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم ۗ واتقوا اهلل ۖ ويعلمكم اهلل ۗ واهلل بكل شيء عليم ‪ ۞| 283|2‬وإن كنتم عىل سفر ولم ٕتدوا كاتبا فرهان مقبوضة ۖ فإن أمن‬

‫بعضكم بعضا فليؤد الذي اؤ٘تن أمانته ولؼتق اهلل ربه ۗ وال تكتموا الشهادة ۚ ومن يكتمها فإنه آثم قلبه ۗ واهلل ٔتا تعملون عليم ‪|284|2‬هلل ما يف السماوات وما يف األرض ۗ وإن تبدوا ما يف أنفسكم أو ٗتفوه ٭تاسبكم به اهلل ۖ فيغفر ‪١‬تن يشاء ويعذب من يشاء ۗ واهلل عىل كل شيء قدير ‪| 285|2‬آمن الرسول‬ ‫ٔتا أنزل إليه من ربه وا‪١‬تؤمنون ۚ كل آمن باهلل ومبلئكته وكؾبه ورسله ال نفرق بُت أحد من رسله ۚ وقالوا ‪ٝ‬تعنا وأطعنا ۖ غفرانك ربنا وإليك ا‪١‬تصَت ‪| 286 |2‬ال يكلف اهلل نفسا إال وسعها ۚ ‪٢‬تا ما كسبت وعليها ما اكؾسبت ۗ ربنا ال تؤاخذنا إن نسؼنا أو أخطأنا ۚ ربنا وال ٖتمل علؼنا إصرا كما ‪ٛ‬تلته عىل‬

‫الذين من قبلنا ۚ ربنا وال ٖتملنا ما ال طاقة لنا به ۖ واعف عنا واغفر لنا وار‪ٛ‬تنا ۚ أنت موالنا فانصرنا عىل القوم الكافرين‬ ‫‪| 1|3‬بسم اهلل الر‪ٛ‬تن الرحيم الم ‪| 2 |3‬اهلل ال إله إال هو ا‪ٟ‬تي القيوم ‪|3 |3‬نزل عليك الكتاب با‪ٟ‬تق مصدقا ‪١‬تا بُت يديه وأنزل التوراة واإل‪٧‬تيل ‪| 4| 3‬من قبل هدى للناس وأنزل الفرقان ۗ إن الذين كفروا بآيات اهلل ‪٢‬تم عذاب شديد ۗ واهلل عزيز ذو انتقام ‪| 5|3‬إن اهلل ال ٮتىف عليه شيء يف األرض وال يف‬

‫السماء ‪| 6 |3‬هو الذي يصوركم يف األرحام كيف يشاء ۚ ال إله إال هو ال عزيز ا‪ٟ‬تكيم ‪| 7|3‬هو الذيأنزل عليك الكتاب منه آيات ‪٤‬تكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات ۖ فأما الذين يف قلوبهم زيغ فيؾبعون ما تشابه منه ابتغاء الفؾنة وابتغاء تأويله ۗ وما يعلم تأويله إال اهلل ۗ والراسخون يف العلم يقولون‬ ‫آمنا به كل من عند ربنا ۗ وما يذكر إال أولو األلباب ‪| 8 |3‬ربنا ال تزغ قلوبنا بعد إذ هديؾنا وهب لنا من لدنك ر‪ٛ‬تة ۚ إنك أنت الوهاب ‪| 9 |3‬ربنا إنك جامع الناس ليوم ال ريب فيه ۚ إن اهلل ال ٮتلف ا‪١‬تيعاد ‪| 11|3‬إن الذين كفروا لن تغٍت عنهم أموا‪٢‬تم وال أوالدهم من اهلل شؼئا ۖ وأولئك هم وقود النار‬ ‫‪| 11 |3‬كدأب آل فرعون والذين من قبلهم ۚ كذبوا بآياتنا فأخذهم اهلل بذنوبهم ۗ واهلل شديد العقاب ‪|12 | 3‬قل للذين كفروا ستغلبون وٖتشرون إىل جهنم ۚ وبػس ا‪١‬تهاد ‪| 13|3‬قد كان لكم آية يف فئتُت التقتا ۖ فئة تقاتل يف سؽيل اهلل وأخرى كافرة يروهنم مثليهم رأي العُت ۚ واهلل يؤيد بنصر ه من يشاء ۗ‬ ‫إن يف ذلك لعربة ألويل األبصار ‪| 14| 3‬زين للناس حب الشهوات من النساء والبنُت والقناطَت ا‪١‬تقنطرة من الذهب والفضة وا‪٠‬تيل ا‪١‬تسومة واألنعام وا‪ٟ‬ترث ۗ ذلك متاع ا‪ٟ‬تياة الدنيا ۖ واهلل عنده حسن ا‪١‬تآب ‪ ۞| 15|3‬قل أؤنؽئكم ٓتَت من ذلكم ۚ للذين اتقوا عند ربهم جنات ٕتري من ٖتتها األهنار‬ ‫خالدين فيها وأزواج مطهرة ورضوان من اهلل ۗ واهلل بصَت بالعباد ‪| 16 |3‬الذين يقولون ربنا إننا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب النار ‪| 17 |3‬الصابرين والصادقُت والقانتُت وا‪١‬تنفقُت وا‪١‬تستغفرين باألسحار ‪| 18 |3‬شهد اهلل أنه ال إله إال هو وا‪١‬تبلئكة وأولو العلم قائما بالقسط ۚ ال إله إال هو العزيز‬

‫ا‪ٟ‬تكيم ‪| 19| 3‬إن الدين عند اهلل اإلسبلم ۗ وما اختلف الذين أوتوا الكتاب إال من بعد ما جاءهم العلم بغيا بؼنهم ۗ ومن يكفر بآيات اهلل فإن اهلل سريع ا‪ٟ‬تساب ‪| 21|3‬فإن حاجوك فقل أسلمت وجهي هلل ومن اتبعن ۗ وقل للذين أوتوا الكتاب واألميُت أأسلمتم ۚ فإنأسلموا فقد اهتدوا ۖ وإن تولوا فإ‪٪‬تا‬ ‫عليك الببلغ ۗ واهلل بصَت بالعباد ‪| 21|3‬إن الذين يكفرون بآيات اهلل ويقتلون النبيُت بغَت حق ويقتلون الذين يأمرون بالقسط من الناس فبشرهم بعذاب أليم ‪| 22 |3‬أولئك الذين حبطتأعما‪٢‬تم يف الدنيا واآلخرة وما ‪٢‬تم من ناصرين ‪| 23|3‬ألم تر إىل الذين أوتوا نصؼبا من الكتاب يدعون إىل‬ ‫كتاب اهلل ليحكم بؼنهم ثم يتوىل فريق منهم وهم معرضون ‪| 24|3‬ذلك بأهنم قالوا لن ٘تسنا النار إال أياما معدودات ۖ وغرهم يف دينهم ما كانوا يفًتون ‪|25|3‬فكيف إذا ‪ٚ‬تعناهم ليو م ال ريب فيه ووفيت كل نفس ما كسبت وهم ال يظلمون ‪|26 |3‬قل اللهم مالك ا‪١‬تلك تؤيت ا‪١‬تلك من تشاء وتزنع‬

‫ا‪١‬تلك ‪٦‬تن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء ۖ بيدك ا‪٠‬تَت ۖ إنك عىل كل شيء قدير ‪| 27|3‬توًف الليل يف النهار وتوًف النهار يف الليل ۖ وٗترج ا‪ٟ‬تي من ا‪١‬تيت وٗترج ا‪١‬تيت من ا‪ٟ‬تي ۖ وترزق من تشاء بغَت حساب ‪|28 |3‬ال يتخذ ا‪١‬تؤمنون الكافرين أولياء من دون ا‪١‬تؤمنُت ۖ ومن يفعل ذلك فلؼس من اهلل يف شيء‬

‫إالأن تتقوا منهم تقاة ۗ و٭تذركم اهلل نفسه ۗ وإىل اهلل ا‪١‬تصَت ‪| 29|3‬قلإن ٗتفوا ما يف صدوركم أو تبدوه يعلمه اهلل ۗ ويعلم ما يف السماوات وما يف األرض ۗ واهلل عىل كل شيء قدير ‪| 31|3‬يوم ٕتد كل نفس ما عملت من خَت ‪٤‬تضرا وما عملت من سوء تود لو أن بؼنها وبؼنه أمدا بعيدا ۗ و٭تذركم اهلل نفسه ۗ‬ ‫واهلل رءوف بالعباد ‪| 31|3‬قل إن كنتم ٖتبون اهلل فاتبعوين ٭تؽبكم اهلل ويغفر لكم ذنوبكم ۗ واهلل غفور رحيم ‪| 32 |3‬قل أطيعوا اهلل والرسول ۖ فإن تولوا فإن اهلل ال ٭تب الكافرين ‪ ۞| 33|3‬إن اهلل اصطىف آدم ونوحا وآل إبراهيم وآل عمران عىل العا‪١‬تُت ‪| 34|3‬ذرية بعضها من بعض ۗ واهلل ‪ٝ‬تيع عليم‬ ‫‪| 35|3‬إذ قالت امرأت عمران رب إين نذرت لك ما يف بطٍت ‪٤‬تررا فتقبل مٍت ۖ إنك أنت السميع العليم ‪| 36 |3‬فلما وضعتها قالت رب إين وضعتها أنثى واهلل أعلم ٔتا وضعت ولؼس الذكر كاألنثى ۖ وإين ‪ٝ‬تؼتها مريم وإين أعيذها بك وذريتها من الشيطان الرجيم ‪| 37|3‬فتقبلها ربها بقبول حسن‬

‫وأنؽتها نباتا حسنا وكفلها زكريا ۖ كلما دخل عليها زكريا ا‪١‬تحراب وجد عندها رزقا ۖ قال يا مريم أىن لك هذا ۖ قالت هو من عند اهلل ۖ إن اهلل يرزق من يشاء بغَت حساب ‪| 38 |3‬هنالك دعا زكريا ربه ۖ قال رب هب يل من لدنك ذرية طؼبة ۖ إنك ‪ٝ‬تيع الدعاء ‪| 39|3‬فنادته ا‪١‬تبلئكة وهو قائم يصلي يف‬ ‫ا‪١‬تحراب أن اهلل يبشرك بيحِت مصدقا بكلمة من اهلل وسيدا وحصورا ونؽيا من الصا‪ٟ‬تُت ‪| 41|3‬قال رب أىن يكون يل غبلم وقد بلغٍت الكرب وامرأيت عاقر ۖ قال كذلك اهلل يفعل ما يشاء ‪| 41|3‬قال رب اجعل يل آية ۖ قال آيتك أال تكلم الناس ثبلثة أيام إال رمزا ۗ واذكر ربك كثَتا وسبح بالعشي واإلبكار‬

‫‪| 42 |3‬وإذ قالت ا‪١‬تبلئكة يا مريمإ ن اهلل اصطفاك وطهرك واصطفاك عىل نساء العا‪١‬تُت ‪| 43|3‬يا مريم اقنيت لربك واسجدي واركعي مع الراكعُت ‪| 44| 3‬ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك ۚ وما كنت لديهم إذ يلقونأقبلمهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ ٮتتصمون ‪| 45|3‬إذ قالت ا‪١‬تبلئكة‬ ‫يا مريمإن اهلل يبشرك بكلمة منه ا‪ٝ‬ته ا‪١‬تسيح عؼىس ابن مريم وجيها يف الدنيا واآلخرة ومن ا‪١‬تقربُت ‪| 46 |3‬ويكلم الناس يف ا‪١‬تهد وكهبل ومن الصا‪ٟ‬تُت ‪| 47| 3‬قالت رب أىن يكون يل ولد ولم ٯتسسٍت بشر ۖ قال كذلك اهلل ٮتلق ما يشاء ۚ إذا قىض أمرا فإ‪٪‬تا يقول له كن فيكون ‪| 48 |3‬ويعلمه الكتاب‬

‫وا‪ٟ‬تكمة والتوراة واإل‪٧‬تيل ‪| 49|3‬ورسوال إىل بٍت إسرائيل أين قد جػتكم بآية من ربكم ۖ أين أخلق لكم من الطُت كهؼئة الطَت فأنفخ فيه فيكون طَتا بإذن اهلل ۖ وأبرئ األكمه واألبرص وأحيي ا‪١‬توىت بإذن اهلل ۖ وأنؽئكم ٔتا تأكلون وما تدخرون يف بيوتكم ۚ إن يف ذلك آلية لكم إن كنتم مؤمنُت‬ ‫‪| 51|3‬ومصدقا ‪١‬تا بُت يدي من التوراة وألحل لكم بعض الذي حرم عليكم ۚ وجػتكم بآية من ربكم فاتقوا اهلل وأطيعون ‪| 51|3‬إن اهلل ريب وربكم فاعبدوه ۗ هذا صراط مستقيم ‪ ۞| 52 |3‬فلما أحس عؼىس منهم الكفر قال من أنصاري إىل اهلل ۖ قال ا‪ٟ‬تواريون ‪٨‬تن أنصار اهلل آمنا باهلل واشهد بأنا‬ ‫مسلمون ‪| 53|3‬ربنا آمنا ٔتا أنزلت واتبعنا الرسول فاكتؽنا مع الشاهدين ‪| 54|3‬ومكروا ومكر اهلل ۖ واهلل خَت ا‪١‬تاكرين ‪| 55|3‬إذ قال اهلل يا عؼىس إين متوفيك ورافعك إيل ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا إىل يوم القيامة ۖ ثم إيل مرجعكم فأحكم بؼنكم فيما كنتم‬

‫فيه ٗتتلفون ‪| 56 |3‬فأما الذين كفروا فأعذبهم عذابا شديدا يف الدنيا واآلخرة وما ‪٢‬تم من ناصرين ‪| 57|3‬وأما الذين آمنوا وعملوا الصا‪ٟ‬تات فيوفيهم أجورهم ۗ واهلل ال ٭تب الظا‪١‬تُت ‪| 58 |3‬ذلك نتلوه عليك من اآليات والذكر ا‪ٟ‬تكيم ‪| 59|3‬إن مث ل عؼىس عند اهلل كمثل آدم ۖ خلقه من تراب ثم قال‬

‫له كن فيكون ‪| 61|3‬ا‪ٟ‬تق من ربك فبل تكن من ا‪١‬تمًتين ‪| 61|3‬فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نؽتهل فنجعل لعنت اهلل عىل الكاذبُت ‪| 62 |3‬إن هذا ‪٢‬تو القصص ا‪ٟ‬تق ۚ وما من إله إال اهلل ۚ وإن اهلل ‪٢‬تو العزيز ا‪ٟ‬تكيم‬ ‫‪| 63|3‬فإن تولوا فإن اهللعليم با‪١‬تفسدين ‪| 64|3‬قل ياأهل الكتاب تعالوا إىل كلمة سواء بيننا وبؼنكم أال نعبد إال اهلل وال نشرك به شؼئا وال يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون اهلل ۚ فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون ‪| 65|3‬ياأهل الكتاب لم ٖتاجون يف إبراهيم وما أنزلت التوراة واإل‪٧‬تيل إال من‬

‫بعده ۚ أفبل تعقلون ‪| 66 |3‬هاأنتم هؤالء حاججتم فيما لكم بهعلم فلم ٖتاجون فيما لؼس لكم به علم ۚ واهلل يعلم وأنتم ال تعلمون ‪| 67|3‬ما كان إبراهيم يهوديا وال نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما وما كان من ا‪١‬تشركُت ‪| 68 |3‬إنأوىل الناس بإبراهيم للذين اتبعوه وهذا النبي والذين آمنوا ۗ واهلل ويل‬ ‫ا‪١‬تؤمنُت ‪| 69|3‬ودت طائفة منأهل الكتاب لو يضلونكم وما يضلون إالأنفسهم وما يشعرون ‪| 71|3‬ياأهل الكتاب لم تكفرون بآيات اهلل وأنتم تشهدون ‪| 71|3‬ياأهل الكتاب لم تلؽسون ا‪ٟ‬تق بالباطل وتكتمون ا‪ٟ‬تق وأنتم تعلمون ‪|72 |3‬وقالت طائفة من أهل الكتاب آمنوا بالذيأنزل عىل‬ ‫الذين آمنوا وجه النهار واكفروا آخره لعلهم يرجعون ‪| 73|3‬وال تؤمنوا إال ‪١‬تن تبع دينكم قل إن ا‪٢‬تدى هدى اهلل أن يؤىت أحد مثل ما أوتؼتم أو ٭تاجوكم عند ربكم ۗ قل إن الفضل بيد اهلل يؤتيه من يشاء ۗ واهلل واسع عليم ‪| 74|3‬ٮتتص بر‪ٛ‬تته من يشاء ۗ واهلل ذو الفضل العظيم ‪ ۞| 75|3‬ومن أهل‬ ‫الكتاب منإن تأمنه بقنطار يؤده إليك ومنهم من إن تأمنه بدينار ال يؤده إليك إال ما دمت عليه قائما ۗ ذلك بأهنم قالوا لؼس علؼنا يف األميُت سؽيل ويقولون عىل اهلل الكذب وهم يعلمون ‪| 76 |3‬بىل من أوىف بعهده واتىق فإن اهلل ٭تب ا‪١‬تتقُت ‪| 77 |3‬إن الذين يشًتون بعهد اهلل وأٯتاهنم ‪ٙ‬تنا قليبل أولئك‬ ‫ال خبلق ‪٢‬تم يف اآلخرة وال يكلمهم اهلل وال ينظرإليهم يوم القيامة وال يزكيهم و‪٢‬تم عذاب أليم ‪| 78 |3‬وإن منهم لفريقا يلوون ألسنتهم بالكتاب لتحسبوه من الكتاب وما هو من الكتاب ويقولون هو من عند اهلل وما هو من عند اهلل ويقولون عىل اهلل الكذب وهم يعلمون ‪| 79| 3‬ما كان لبشر أن يؤتيه‬

‫اهلل الكتاب وا‪ٟ‬تكم والنبوة ثم يقول للناس كونوا عبادا يل من دون اهلل ولكن كونوا ربانيُت ٔتا كنتم تعلمون الكتاب ؤتا كنتم تدرسون ‪| 81|3‬وال يأمركم أن تتخذوا ا‪١‬تبلئكة والنبيُت أربابا ۗ أيأمركم بالكفر بعد إذ أنتم مسلمون ‪| 81|3‬وإذ أخذ اهلل مؼثاق النبيُت ‪١‬تا آتؼتكم من كتاب وحكمة‬

‫ثم جاءكم رسول مصدق ‪١‬تا معكم لتؤمنن به ولؾنصرنه ۚ قال أأقررت م وأخذتم عىل ذلكم إصري ۖ قالوا أقررنا ۚ قال فاشهدوا وأنا معكم من الشاهدين ‪|82 |3‬فمن توىل بعد ذلك فأولئك هم الفاسقون ‪| 83|3‬أفغَت دين اهلل يبغون وله أسلم من يف السماوات واألرض طوعا وكرها وإليه يرجعون‬

‫‪| 84|3‬قل آمنا باهلل وما أنزل علؼنا وما أنزل عىل إبراهيم وإ ‪ٝ‬تاعيل وإسحاق ويعقوب واألسباط وما أويت موىس وعؼىس والنؽيون من ربهم ال نفرق بُت أحد منهم و‪٨‬تن له مسلمون ‪| 85|3‬ومن يؽتغ غَت اإلسبلم دينا فلن يقبل منه وهو يف اآلخرة من ا‪٠‬تاسرين ‪|86 |3‬كيف يهدي اهلل قوما كفروا بعد‬ ‫إٯتاهنم وشهدواأن الرسول حق وجاءهم البؼنات ۚ واهلل ال يهدي القوم الظا‪١‬تُت ‪| 87|3‬أولئك جزاؤهم أن عليهم لعنة اهلل وا‪١‬تبلئكة والناسأ‪ٚ‬تعُت ‪| 88 |3‬خالدين فيها ال ٮتفف عنهم العذاب وال هم ينظرون ‪| 89|3‬إال الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا فإن اهلل غفور رحيم ‪| 91|3‬إن الذين كفروا‬

‫بعد إٯتاهنم ثم ازدادوا كفرا لن تقب ل توبتهم وأولئك هم الضالون ‪| 91 |3‬إن الذين كفروا وماتوا وهم كفار فلن يقبل من أحدهم ملء األرض ذهبا ولو افتدى به ۗ أولئك ‪٢‬تم عذاب أليم وما ‪٢‬تم من ناصرين ‪|92 |3‬لن تنالوا الرب حىت تنفقوا ‪٦‬تا ٖتبون ۚ وما تنفقوا من شيء فإن اهلل به عليم ‪ ۞| 93|3‬كل‬ ‫الطعام كان حبل لؽٍت إسرائيل إال ما حرم إسرائيل عىل نفسه من قبل أن تزنل التوراة ۗ قل فأتوا بالتوراة فاتلوها إن كنتم صادقُت ‪| 94 |3‬فمن افًتى عىل اهلل الكذب من بعد ذلك فأولئك هم الظا‪١‬تون ‪| 95|3‬قل صدق اهلل ۗ فاتبعوا ملة إبراهيم حنيفا وما كان من ا‪١‬تشركُت ‪| 96 |3‬إن أول بيت وضع‬

‫للناس للذي ببكة مباركا وهدى للعا‪١‬تُت ‪| 97|3‬فيه آيات بؼنات مقام إبراهيم ۖ ومن دخله كان آمنا ۗ وهلل عىل الناس حج الؽيت من استطاعإليه سؽيبل ۚ ومن كفر فإن اهلل غٍت عن العا ‪١‬تُت ‪|98 | 3‬قل يا أهل الكتاب لم تكفرون بآيات اهلل واهلل شهيد عىل ما تعملون ‪| 99|3‬قل يا أهل الكتاب لم تصدون‬ ‫عن سؽيل اهلل من آمن تبغوهنا عوجا وأنتم شهداء ۗ وما اهلل بغافل عما تعملون ‪| 111|3‬يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا فريقا من الذين أوتوا الكتاب يردوكم بعد إٯتانكم كافرين ‪| 111|3‬وكيف تكفرون وأنتم تتىل عليكم آيات اهلل وفيكم رسوله ۗ ومن يعتصم باهلل فقد هدي إىل صراط مستقيم‬ ‫‪|112 |3‬ياأيها الذين آمنوا اتقوا اهلل حق تقاته وال ٘توتن إال وأنتم مسلمون ‪| 113|3‬واعتصموا ْتبل اهلل ‪ٚ‬تيعا وال تفرقوا ۚ واذكروا نعمت اهللعليكم إذ كنتم أعداء فألف بُت قلوبكم فأصبحتم بنعمتهإخوانا وكنتم عىل شفا حفرة من النار فأنقذكم منها ۗ كذلك يبُت اهلل لكم آياته لعلكم هتتدون‬ ‫‪| 114|3‬ولتكن منكم أمة يدعون إىل ا‪٠‬تَت ويأمرون با‪١‬تعروف وينهون عن ا‪١‬تنكر ۚ وأولئك هم ا‪١‬تفلحون ‪| 115|3‬وال تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البؼنات ۚ وأولئك ‪٢‬تم عذاب عظيم ‪|116 |3‬يوم تؽيض وجوه وتسود وجوه ۚ فأما الذين اسودت وجوههم أكفرتم بعد إٯتانكم‬ ‫فذوقوا العذاب ٔتا كنتم تكفرون ‪| 117|3‬وأما الذين ابيضت وجوههم ففي ر‪ٛ‬تة اهلل هم فيها خالدون ‪| 118 |3‬تلك آيات اهلل نتلوهاعليك با‪ٟ‬تق ۗ وما اهلل يريد ظلما للعا‪١‬تُت ‪| 119 |3‬وهلل ما يف السماوات وما يف األرض ۚ وإىل اهلل ترجع األمور ‪| 111|3‬كنتم خَت أمة أخرجت للناس تأمرون با‪١‬تعروف‬ ‫وتنهون عن ا‪١‬تنكر وتؤمنون باهلل ۗ ولو آمن أهل الكتاب لكان خَتا ‪٢‬تم ۚ منهم ا‪١‬تؤمنون وأكثرهم الفاسقون ‪| 111|3‬لن يضروكم إال أذى ۖ وإن يقاتلوكم يولوكم األدبار ثم ال ينصرون ‪|112 | 3‬ضربت عليهم الذلة أين ما ثقفوا إال ْتبل من اهلل وحبل من الناس وباءوا بغضب من اهلل وضربت عليهم‬

‫ا‪١‬تسكنة ۚ ذلك بأهنم كانوا يكفرون بآيات اهلل ويقتلون األنؽياء بغَت حق ۚ ذلك ٔتا عصوا وكانوا يعتدون ‪ ۞| 113|3‬لؼسوا سواء ۗ من أهل الكتاب أمة قائمة يتلون آيات اهلل آناء الليل وهم يسجدون ‪|114 |3‬يؤمنون باهلل واليوم اآلخر ويأمرون با‪١‬تعروف وينهون عن ا‪١‬تنكر ويسارعون يف ا‪٠‬تَتات‬ ‫وأولئك من الصا‪ٟ‬تُت ‪| 115|3‬وما يفعلوا من خَت فلن يكفروه ۗ واهلل عليم با‪١‬تتقُت ‪| 116 |3‬إن الذين كفروا لن تغٍت عنهم أموا‪٢‬تم وال أوالدهم من اهلل شؼئا ۖ وأولئك أصحاب النار ۚ هم فيها خالدون ‪| 117|3‬مثل ما ينفقون يف هذه ا‪ٟ‬تياة الدنيا كمثل ريح فيها صر أصابت حرث قوم ظلموا أنفسهم‬ ‫فأهلكته ۚ وما ظلمهم اهلل ولكنأنفسهم يظلمون ‪|118 | 3‬ياأيها الذين آمنوا ال تتخذوا بطانة من دونكم ال يألونكم خباال ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفواههم وما ٗتفي صدورهمأكرب ۚ قد بؼنا لكم اآليات ۖ إن كنتم تعقلون ‪| 119| 3‬هاأنتمأوالء ٖتبوهنم وال ٭تبونكم وتؤمنون بالكتاب كله‬

‫وإذا لقوكم قالوا آمنا وإذا خلوا عضوا عليكم األنامل من الغيظ ۚ قل موتوا بغيظكم ۗ إن اهلل عليم بذات الصدور ‪| 121|3‬إن ٘تسسكم حسنة تسؤهم وإن تصبكم سؼئة يفرحوا بها ۖ وإن تصربوا وتتقوا ال يضركم كيدهم شؼئا ۗ إن اهلل ٔتا يعملون ‪٤‬تيط ‪| 121|3‬وإذ غدوت من أهلك تبوئ ا‪١‬تؤمنُت‬

‫مقاعد للقتال ۗ واهلل ‪ٝ‬تيععليم ‪| 122 |3‬إذ ‪٫‬تت طائفتان منكمأن تفشبل واهلل وليهما ۗ وعىل اهلل فلؼتوكل ا‪١‬تؤمنون ‪|123| 3‬ولقد نصركم اهلل ببد ر وأنتم أذلة ۖ فاتقوا اهلل لعلكم تشكرون ‪| 124| 3‬إذ تقول للمؤمنُتألن يكفيكمأن ٯتدكم ربكم بثبلثة آالف من ا‪١‬تبلئكة مزنلُت ‪|125| 3‬بىل ۚإن تصربوا‬ ‫وتتقوا ويأتوكم من فورهم هذا ٯتددكم ربكم ٓتمسة آالف من ا‪١‬تبلئكة مسومُت ‪| 126 |3‬وما جعله اهلل إال بشرى لكم ولتطمئن ق لوبكم به ۗ وما النصر إال من عند اهلل العزيز ا‪ٟ‬تكيم ‪|127| 3‬ليقطع طرفا من الذين كفروا أو يكؽتهم فؼنقلبوا خائبُت ‪|128 |3‬لؼس لك من األمر شيء أو يتوب عليهم‬

‫أو يعذبهم فإهنم ظا‪١‬تون ‪| 129|3‬وهلل ما يف السماوات وما يف األرض ۚ يغفر ‪١‬تن يشاء ويعذب من يشاء ۚ واهلل غفور رحيم ‪| 131|3‬يا أيها الذين آمنوا ال تأكلوا الربا أضعافا مضاعفة ۖ واتقوا اهلل لعلكم تفلحون ‪| 131 |3‬واتقوا النار اليت أعدت للكافرين ‪|132 |3‬وأطيعوا اهلل والرسول لعلكم تر‪ٛ‬تون‬ ‫‪ ۞| 133|3‬وسارعوا إىل مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات واألرض أعدت للمتقُت ‪| 134|3‬الذين ينفقون يف السراء والضراء والكاظمُت الغيظ والعافُت عن الناس ۗ واهلل ٭تب ا‪١‬تحسنُت ‪| 135|3‬والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا اهلل فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إال‬

‫اهلل ولم يصروا عىل ما فعلوا وهم يعلمون ‪| 136 |3‬أولئك جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنات ٕتري من ٖتتها األهنار خالدين فيها ۚ ونعم أجر العاملُت ‪| 137| 3‬قد خلت من قبلكم سنن فسَتوا يف األرض فانظروا كيف كان عاقبة ا‪١‬تكذبُت ‪| 138 |3‬هذا بيان للناس وهدى وموعظة للمتقُت ‪| 139|3‬وال هتنوا‬ ‫وال ٖتزنوا وأنتم األعلونإن كنتم مؤمنُت ‪| 141|3‬إن ٯتسسكم قرح فقد مس القوم قرح مثله ۚ وتلك األيام نداو‪٢‬تا بُت الناس وليعلم اهلل الذين آمنوا ويتخذ منكم شهداء ۗ واهلل ال ٭تب الظا‪١‬تُت ‪| 141 |3‬وليمحص اهلل الذين آمنوا وٯتحق الكافرين ‪| 142 |3‬أم حسؽتمأن تدخلوا ا‪ٞ‬تنة و‪١‬تا يعلم اهلل‬ ‫الذين جاهدوا منكم ويعلم الصابرين ‪| 143|3‬ولقد كنتم ٘تنون ا‪١‬توت من قبل أن تلقوه فقد رأيتموه وأنتم تنظرون ‪| 144| 3‬وما ‪٤‬تمد إال رسول قد خلت من قبله الرسل ۚ أفإن مات أو قتل انقلؽتم عىل أعقابكم ۚ ومن ينقلب عىل عقؽيه فلن يضر اهلل شؼئا ۗ وسيجزي اهلل الشاكرين ‪| 145|3‬وما كان‬

‫لنفسأن ٘توت إال بإذن اهلل كتابا مؤجبل ۗ ومن يرد ثواب الدنيا نؤته منها ومن يرد ثواب اآلخرة نؤته منها ۚ وسنجزي الشاكرين ‪| 146 |3‬وكأين من نبي قاتل معه ربيون كثَت فما وهنوا ‪١‬تا أصابهم يف سؽيل اهلل وما ضعفوا وما استكانوا ۗ واهلل ٭تب الصابرين ‪| 147| 3‬وما كان قو‪٢‬تم إال أن قالوا ربنا اغفر لنا‬ ‫ذنوبنا وإسرافنا يف أمرنا وثبت أقدامنا وانصرنا عىل القوم الكافرين ‪| 148 |3‬فآتاهم اهلل ثواب الدنيا وحسن ثواب اآلخرة ۗ واهلل ٭تب ا‪١‬تحسنُت ‪|149 |3‬يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا الذين كفروا يردوكم عىل أعقابكم فؾنقلبوا خاسرين ‪| 151|3‬بل اهلل موالكم ۖ وهو خَت الناصرين ‪| 151| 3‬سنلقي يف‬ ‫قلوب الذين كفروا الرعب ٔتا أشركوا باهلل ما لم يزنل به سلطانا ۖ ومأواهم النار ۚ وبػس مثوى الظا‪١‬تُت ‪| 152 |3‬ولقد صدقكم اهلل وعده إذ ٖتسوهنم بإذنه ۖ حىت إذا فشلتم وتنازعتم يف األمر وعصؼتم من بعد ما أراكم ما ٖتبون ۚ منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد اآلخرة ۚ ثم صرفكم عنهم‬ ‫ليؽتليكم ۖ ولقد عفا عنكم ۗ واهلل ذو فضل عىل ا‪١‬تؤمنُت ‪۞| 153| 3‬إذ تصعدون وال تلوون عىل أحد والرسول يدعوكم يف أخراكم فأثابكم غما بغم لكيبل ٖتزنوا عىل ما فاتكم وال ماأصابكم ۗ واهلل خبَت ٔتا تعملون ‪|154| 3‬ثمأنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغىش طائفة منكم ۖ وطائفة قدأ‪٫‬تتهم‬

‫أنفسهم يظنون باهلل غَت ا‪ٟ‬تق ظن ا‪ٞ‬تاهلية ۖ يقولون هل لنا من األمر من شيء ۗ قلإن األمر كله هلل ۗ ٮتفون يفأنفسهم ما ال يبدون لك ۖ يقولون لو كان لنا من األمر شيء ما قتلنا هاهنا ۗ قل لو كنتم يف بيوتكم لربز الذين كتب عليهم ال قتل إىل مضاجعهم ۖ وليؽتلي اهلل ما يف صدوركم وليمحص ما يف قلوبكم ۗ‬ ‫واهلل عليم بذات الصدور ‪| 155|3‬إن الذين تولوا منكم يوم التىق ا‪ٞ‬تمعان إ‪٪‬تا استز‪٢‬تم الشيطان ببعض ما كسبوا ۖ ولقد عفا اهلل عنهم ۗ إن اهلل غفور حليم ‪|156 |3‬ياأيها الذين آمنوا ال تكونوا كالذين كفروا وقالوا إلخواهنم إذا ضربوا يف األرض أو كانوا غزى لو كانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا ليجعل‬ ‫اهلل ذلك حسرة يف قلوبهم ۗ واهلل ٭تيي وٯتيت ۗ واهلل ٔتا تعملون بصَت ‪| 157|3‬ولئن قتلتم يف سؽيل اهلل أو متم ‪١‬تغفرة من اهلل ور‪ٛ‬تة خَت ‪٦‬تا ‪٬‬تمعون ‪| 158 |3‬ولئن متم أو قتلتم إلىل اهلل ٖتشرون ‪| 159|3‬فبما ر‪ٛ‬تة من اهلل لنت ‪٢‬تم ۖ ولو كنت فظاغليظ القلب النفضوا من حولك ۖ فاعف عنهم واستغفر ‪٢‬تم‬

‫وشاورهم يف األمر ۖ فإذا عزمت فتوكل عىل اهلل ۚ إن اهلل ٭تب ا‪١‬تتوكلُت ‪| 161| 3‬إن ينصركم اهلل فبل غالب لكم ۖ وإن ٮتذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده ۗ وعىل اهلل فلؼتوكل ا‪١‬تؤمنون ‪| 161|3‬وما كان لنبي أن يغل ۚ ومن يغلل يأت ٔتا غل يوم القيامة ۚ ثم توىف كل نفس ما كسبت وهم ال يظلمون‬ ‫‪| 162 |3‬أفمن اتبع رضوان اهلل كمن باء بسخط من اهلل ومأواه جهنم ۚ وبػس ا‪١‬تصَت ‪| 163|3‬هم درجات عند اهلل ۗ واهلل بصَت ٔتا يعملون ‪|164|3‬لقد من اهلل عىل ا‪١‬تؤمنُت إذ بعث فيهم رسوال من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب وا‪ٟ‬تكمة وإن كانوا من قبل لفي ضبل ل مبُت‬ ‫‪| 165|3‬أو‪١‬تاأصابتكم مصؼبة قدأصؽتم مثليها قلتم أىن هذا ۖ قل هو من عند أنفسكم ۗ إن اهلل عىل كل شيء قدير ‪| 166 |3‬وماأ صابكم يوم التىق ا‪ٞ‬تمعان فبإذن اهلل وليعلم ا‪١‬تؤمنُت ‪| 167|3‬وليعلم الذين نافقوا ۚ وقيل ‪٢‬تم تعالوا قاتلوا يف سؽيل اهلل أو ادفعوا ۖ قالوا لو نعلم قتاال التبعناكم ۗ هم للكفر يومئذ‬

‫أقرب منهم لئلٯتان ۚ يقولون بأفواههم ما لؼس يف قلوبهم ۗ واهلل أعلم ٔتا يكتمون ‪| 168 | 3‬الذين قالوا إلخواهنم وقعدوا لو أطاعونا ما قتلوا ۗ قل فادرءوا عن أنفسكم ا‪١‬توت إن كنتم صادقُت ‪| 169|3‬وال ٖتسنب الذين قتلوا يف سؽيل اهلل أمواتا ۚ بلأحياء عند ربهم يرزقون ‪| 171| 3‬فرحُت ٔتا آتاهم اهلل‬ ‫من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم أال خوف عليهم وال هم ٭تزنون ‪ ۞| 171 |3‬يستبشرون بنعمة من اهلل وفضل وأن اهلل ال يضيع أجر ا‪١‬تؤمنُت ‪|172 | 3‬الذين استجابوا هلل والرسول من بعد ماأصابهم القرح ۚ للذينأحسنوا منهم واتقوا أجر عظيم ‪| 173|3‬الذين قال ‪٢‬تم الناس‬

‫إن الناس قد ‪ٚ‬تعوا لكم فاخشوهم فزادهم إٯتانا وقالوا حسؽنا اهلل ونعم الوكيل ‪| 174| 3‬فانقلبوا بنعمة من اهلل وفضل لم ٯتسسهم سوء واتبعوا رضوان اهلل ۗ واهلل ذو فضل عظيم ‪| 175|3‬إ‪٪‬تا ذلكم الشيطان ٮتوف أولياءه فبل ٗتافوهم وخافون إن كنتم مؤمنُت ‪| 176 | 3‬وال ٭تزنك الذين يسارعون‬ ‫يف الكفر ۚ إهنم لن يضروا اهلل شؼئا ۗ يريد اهلل أال ‪٬‬تعل ‪٢‬تم حظا يف اآلخرة ۖ و‪٢‬تم عذاب عظيم ‪| 177|3‬‬

‫فر باإلٯتان لن يضروا اهلل شؼئا و‪٢‬تم عذاب أليم‬

‫‪O‬‬

‫‪GH‬‬

‫‪O‬‬

‫‪O‬‬

‫‪H NG H‬‬

‫‪MO‬‬

‫‪mm‬‬

‫‪DO NO‬‬ ‫‪Q‬‬

‫‪m‬‬ ‫‪m‬‬ ‫‪m‬‬

‫‪H NG NG‬‬

‫‪M O U‬‬ ‫‪NO‬‬ ‫‪OW D‬‬

‫‪m‬‬

‫‪m‬‬ ‫‪m‬‬ ‫‪m‬‬

‫‪NG‬‬ ‫‪m‬‬

‫& ‪OU‬‬

‫‪G‬‬

‫‪H ON‬‬

‫‪U‬‬

‫‪m‬‬ ‫‪m‬‬

‫‪N‬‬

‫‪N‬‬ ‫‪m‬‬

‫‪@m‬‬

‫‪m‬‬ ‫‪m‬‬

‫‪mm‬‬ ‫‪M‬‬

‫‪NO‬‬

Quran-Simple-Clean-Numbered-1.1-ONE-Page.pdf

... mail at [email protected] #Published by Mursil.com. Quran-Simple-Clean-Numbered-1.1-ONE-Page.pdf. Quran-Simple-Clean-Numbered-1.1-ONE-Page.

1MB Sizes 23 Downloads 121 Views

Recommend Documents

No documents